الجمعة24/1/2020
ص10:10:25
آخر الأخبار
تظاهرة مليونية رفضاً للاحتلال الاميركي في العاصمة العراقية بغدادوزير الخارجية الألماني يصل إلى بنغازي للقاء حفتراستمرار التظاهرات في لبنان واشتباكات عنيفة مع قوى الأمن غاز "إسرائيل" في مصر والرئيس "الإسرائيلي": هذا يوم للاحتفال!منخفض قطبي سريع يضرب سوريا يعد الأبرد حتى الآنالمقداد يؤكد خلال لقائه السفير الهندي في دمشق عمق العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقينعرسان: جهود الأمم المتحدة ستبقى هشة طالما هناك إجراءات قسرية وحصار ضد الشعب السوريمذكرة تفاهم بين سورية وإيران لتبادل الخبرات في تطوير العملية التعليمية وترميم المدارسوحيدي: نحن متأكدون أن الهجوم الصاروخي على قاعدة عين الأسد أوقع 70 قتيلاً"الصحة العالمية" تقرر عدم إعلان حالة الطوارئ دوليا بسبب انتشار نوع جديد من "كورونا" في الصينوزير الاقتصاد: لا يوجد استيراد لأي مادة كمالية.. و67 مادة ضمن مشروع إحلال بدائل المستورداتالعقاري يحدد سقف السحوبات اليوميةرهائن الخزانة الأميركية .....| نبيه البرجيالتصعيد الأميركي إلى أين؟.....بقلم قاسم عزالدينالداخلية: شخص من أصحاب السوابق يدير صفحة على الفيس بوك تنشر أخباراً ملفقة عن أسعار صرف الليرةضبط 15 كيلو غراما من الحشيش المخدر وكميات من الهروين بدمشق وريفها جديد التطبيع.. طاقم قناة إسرائيلية على بعد كيلومترات من مكةبوتين ممازحا" يطالب الأسد بدعوة ترامب لزيارة سوريا... ماذا كان الرد؟حفل تكريم الباقة الحادية عشرة من خريجي الجامعة السورية الخاصةجامعة دمشق تمدد فترة التقدم لمفاضلة ملء الشواغر الخاصة بمقاعد الطلاب العرب والأجانب في الدراسات العلياإصابة طفلة بجروح باعتداء إرهابي بالقذائف الصاروخية على حي جمعية الزهراء بحلبمقتل عدد من جنود الاحتلال التركي ومرتزقته بانفجار سيارة مفخخة في ريف الرقة الشماليالمجلس الأعلى للسياحة يصدر قرارين لتنشيط الاستثمارتوقعات بارتفاع أسعار العقارات خلال العام الحالي رغم الركود! …أي حليب يحافظ على الشباب؟هكذا تتغلبين على تشقق الكعبين بوصفات منزليةالكشف عن عنوان الجزء الرابع من مسلسل «الهيبة»معين شريف بزي الجيش السوري على جبهات القتال بحلبرجل يلقى حتفه بعد صراع مع ديكتصريح ترامب الذي جحظت بعده عينا رئيس وزراء الهندبتجميد الدماغ.. شركة روسية تطرح خدمات ما بعد الموت2019.. ثاني أشد الأعوام سخونة في التاريخالانتقام من الفشل 
في تخريب سوريةحقبة جديدة بالفعل...بقلم د. بثينة شعبان

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

استراتيجيات تبريرية....بقلم معد عبسى

ينتابك شعور بالفرح وأنت تقرا نسبة تنفيذ الجهات العامة لخططها السنوية لا سيما وأن بعض هذه النسب تجاوزت المخطط لها ولكن سرعان ما تعود للاكتئاب عندما تتذكر الواقع .


خطط الجهات العامة هي في المحصلة الخطة العامة السنوية للحكومة وعندما تكون نسب التنفيذ عالية في الخطط والواقع على الأرض بأسوء حالاته ، فالمشكلة في الخطة العامة ، فإما الخطة تكون هزيلة لتحقيق نسب تنفيذ عالية وإما الخطة غير واضحة يسهل التضليل في بياناتها وتحريك الاعتمادات وإعادة تخصيصها وتدويرها وفقا لمتطلبات تغطية العجز والتقصير .
إذا كانت الخطط العامة تُنفذ بنسب عالية لماذا هذا التردي في الواقع ؟ ولماذا لم تثمر الخطط التي تم الإعلان عنها ؟ آلا يعكس ذلك غياب الرؤية والإستراتيجية معا ؟ آلا يعكس ذلك التلطي وراء الأزمة لتبرير العجز والتقصير وهو ما أشار إليه السيد الرئيس في حديثه الأخير لقناتي الإخبارية والفضائية السورية .
الواقع الذي نعيشه وفشل كل الخطوات في حل بعض القضايا اليومية البسيطة مثل النظافة وضبط الأسواق يشي بغياب رؤية واضحة في وضع الخطط والعمل على استراتيجيات تبريرية للعجز والتقصير .
الخطط الصحيحة أساس للخروج من الأزمات وعلى أساسها يتم تقييم الإدارات ولكن عندما تكون الخطة العامة محاطة بالغموض فيصعب مراقبة تنفيذها وتضيع مفردات المتابعة والتقييم والمحاسبة .


   ( الجمعة 2019/11/08 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 24/01/2020 - 8:08 ص

الأجندة
أمريكية تبيع زوجها بـ100$ فقط.. انتقاما منه؛ والسبب... (صور) شاهد.. سمكة تقفز من الماء وتطعن رقبة شاب! خطأ كارثي من سائق دبابة خلال عرض عسكري كاد أن يسفر عن مجزرة... فيديو شاهد لحظة تفجير ناطحتي سحاب رد فعل غير متوقع من مذيعة عراقية علمت بوفاة أخيها على الهواء (فيديو) مصرع أصغر زعيمة جريمة منظمة (21 عاما) في المكسيك موقف محرج لملكة جمال خلال حفل تتويجها المزيد ...