الخميس23/1/2020
م20:34:3
آخر الأخبار
وزير الخارجية الألماني يصل إلى بنغازي للقاء حفتراستمرار التظاهرات في لبنان واشتباكات عنيفة مع قوى الأمن غاز "إسرائيل" في مصر والرئيس "الإسرائيلي": هذا يوم للاحتفال!الاحتلال يقصف مواقع للمقاومة الفلسطينية في قطاع غزةمذكرة تفاهم بين سورية وإيران لتبادل الخبرات في تطوير العملية التعليمية وترميم المدارسالعدل تشكّل لجنة لمتابعة آلية تطبيق مرسومي تشديد العقوبات على التعامل بغير الليرة: عدم التهاون في تنفيذ العقوباتمصدر عسكري: هجوم بأعداد كبيرة لإرهابيي “جبهة النصرة” باتجاه وحدات الجيش المتمركزة جنوب وجنوب شرق إدلباللجنة التوجيهية العليا للحكومة الإلكترونية تستعرض الخطوات التنفيذية لإطلاق خدمات دفع الفواتير إلكترونياًالبيت الأبيض: ترامب دعا نتنياهو لزيارة واشنطن الأسبوع المقبل لمناقشة "صفقة القرن"زاخاروفا: إخلاء مخيم الركبان يتأخر بسبب عرقلة الاحتلال الأمريكي والإرهابيين المدعومين منهالمركزي: الليرة المعدنية إصدار 1994 و1996 ما زالا في التداول.. وما تم سحبه فقط إصدار 1991أجنحة الشام في معرض فيتور الدولي للسياحة والسفر بمدريدرهائن الخزانة الأميركية .....| نبيه البرجيالتصعيد الأميركي إلى أين؟.....بقلم قاسم عزالدينضبط 15 كيلو غراما من الحشيش المخدر وكميات من الهروين بدمشق وريفهاوزارة الداخلية: القبض على شخص يقوم بتصريف العملات الأجنبية بالسوق السوداء جديد التطبيع.. طاقم قناة إسرائيلية على بعد كيلومترات من مكةبوتين ممازحا" يطالب الأسد بدعوة ترامب لزيارة سوريا... ماذا كان الرد؟حفل تكريم الباقة الحادية عشرة من خريجي الجامعة السورية الخاصةجامعة دمشق تمدد للمرة الثانية فترة تسجيل الطلاب في نظام التعليم المفتوحإصابة طفلة بجروح باعتداء إرهابي بالقذائف الصاروخية على حي جمعية الزهراء بحلبمقتل عدد من جنود الاحتلال التركي ومرتزقته بانفجار سيارة مفخخة في ريف الرقة الشماليتوقعات بارتفاع أسعار العقارات خلال العام الحالي رغم الركود! …صرف بدلات الإيجار وتأمين السكن البديل للقاطنين في المنطقة التنظيمية الأولى للمرسوم 66أي حليب يحافظ على الشباب؟هكذا تتغلبين على تشقق الكعبين بوصفات منزليةالتعامل مع ملف مقتل السوري أصبح أكثر جدية....نانسي عجرم تؤكد استمرارها في "ذا فويس كيدز" بطريقتها الخاصةالفنان “جورج سيدهم” يظهر من جديد “مبتسمًا” بعد شائعات وفاتهرجل يلقى حتفه بعد صراع مع ديكتصريح ترامب الذي جحظت بعده عينا رئيس وزراء الهندبتجميد الدماغ.. شركة روسية تطرح خدمات ما بعد الموت2019.. ثاني أشد الأعوام سخونة في التاريخحقبة جديدة بالفعل...بقلم د. بثينة شعبانإدلب على موعد مع التحرير ....بقلم ميسون يوسف

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

تيسيراً للأمور وتخفيضاً للتكاليف.. فتيات يقبلن الزواج بمهور قليلة

دينا عبد: في ظل ارتفاع تكاليف المعيشة وما صاحبها من عجز الكثير من الشباب عن توفير مستلزمات الزواج التي تتطلب تكاليف باهظة من سكن وحفل زفاف ومهر وغير ذلك من المتطلبات التي يقتضيها المظهر الاجتماعي.


هل تقبل الأسرة أو الفتاة بشاب لا يملك سوى راتبه؟

بعض الفتيات المقبلات على الزواج ممن التقيناهن أكدن أن فكرة المهر في حد ذاتها تعبر عن قيمة الفتاة في نظر الزوج أو الشاب المقبل على الارتباط، موضحات أن الحياة والمجتمع لا يقبلان التقليل من قيمة الفتاة، فالزوج لن يفهم أن الزواج من فتاة من دون مهر هو تقدير لوضعه المادي أو الاقتصادي، إنما سيفهمها فيما بعد بأنها من دون قيمة.
هند فتاة في الثالثة والأربعين من عمرها تقول: إنها ربما تقبل الزواج من دون مهر، لأن الأهل يغالون أحياناً في طلب المهر، وهذا ما يجعل الشاب يتهرب، لأنه لا يستطيع دفع المبلغ الذي طلبه الأهل، فمتطلبات الزواج أصبحت باهظة و ليس في إمكان أي شاب مقبل على الزواج تأمينها بسهولة ويسر.
أم أحمد تقول إنها إذا أرادت تزويج ابنتها فلن تطلب مهراً غالياً، مشيرة إلى أن المهر لدى بعض الأسر يعبر عن قيمة الفتاة لدى الشاب الخاطب وإذا تنازلت عنه فسوف يعدها رخيصة في نظره، ولن يدرك عندها أنها لا تريد منه شيئاً إلا الزواج و السترة.
نجاح فتاة تجاوزت الثلاثين لا مانع لديها من قبول الفكرة إذا وجد الحب والتفاهم من جهة، وإذا تجاوز العروسان عقبة تقبل الأهل وتفهمهم فكرة الزواج من دون مهر معلوم لابنتهم.
نسبة كبيرة من الفتيات رفضت الفكرة، فبعضهن وصفن المهر بأنه ضمانة لمستقبلهن إذا وقع الانفصال، أما إذا لم يكن لديهن مهر يساعدهن على إكمال حياتهن فسوف يضيعن ويخرجن كما دخلن من دون أي شيء يضمن لهن حياة كريمة بعد انفصالهن.
عقد متين
د. عبد السلام راجح -نائب رئيس جامعة بلاد الشام بين أن العقد الشرعي هو عقد متين يهدف إلى بناء حياة زوجية سليمة، لذلك شرع المشرع لأجل هذه الحياة كل أسباب المحافظة عليها، ومن تلك الشروط المهر الذي شرعه الإسلام في العقد لأجل أن يحفظ حق المرأة ولأجل أن يؤكد احترامه وثيقة عقدها مع زوجها.
ومن هنا كان المهر لدى بعض الفقهاء شرطاً من شروط الزواج، وعده البعض الآخر واجباً من واجباته وأنه إذا خلا منه العقد كان فاسداً، وإذا فسد العقد لم يكن ليبطل، إنما اكتفى بترميم هذا الذي كان محلاً في الفساد من عدم تسمية المهر وسمي للمرأة مهر مثيلاتها من النساء.
ينعقد العقد من دون تسمية مهر ولكن لابد من أن يستدرك هذا الأمر لتمام العقد..فهل يجوز؟
يقول د. راجح: ربما في الصيغة العقدية جاز عقد العقد ولكن في الصيغة المقاصدية التشريعية يبقى العقد ناقصاً بدليل أن الشريعة أمرت بأن يرمم العقد بتسمية مهر مثيلات المرأة من النساء.
لماذا لا يجوز الزواج في الإسلام من دون مهر؟
لأن مثل هذه العقود ربما من شأنها أن تجعل الزوج غير آبه بالزوجة وفي ثقافتنا المشرقية ربما لم يتردد الزوج في أن يقول لها: أنت تنازلت عن كل شيء في سبيل أن أتزوجك، ما يهدر كرامة المرأة، فالمهر هو صيغة من صيغ المحافظة على كرامة المرأة وأن يعقد العقد من دون مهر فإن هذا محل الفساد في العقد.
فرض المهر الغالي؟!
هذه القضية عالجها الشرع وقال: إن أكثر النساء بركة أيسرهن مهراً، وتالياً حث الشرع على عدم المغالاة في المهور، وإذا غالى الأهل في المهر و كانت الفتاة كبيرة، وكانت مغالاتهم سبباً في عدم إقبال الخاطب على الزواج من ابنتهم لعسره أو عدم تمكنه من دفع المهر، فإن المرأة تملك رفع أمرها للقاضي وتشير إلى إجراء اسمه المنع فلو جاء الكفء وتقدم للفتاة ثم منعها أهلها رفعت أمرها للقاضي، ونظر القاضي في كفاءته، فإن وجدها قائمة كانت ولايته سارية المفعول، مع وجود وليها لأنه منعها من أن تتزوج هذا الرجل الكفء.
بناءً عليه، نجد أن الشريعة جاءت عادلة بين النساء والرجال ولم تكن لتمنع المرأة من أن تتزوج من تحب مادام هذا الحب قد قام على قواعد الفضيلة والمبادئ والكفاءة.
وعن الحلول قال د. راجح: تلزمنا دورات تأهيل لكل المقبلين على الزواج لتعريفهم بأحكامه من أصغر قضية إلى أكبر قضية، كما تتضمن هذه الدورات تعريف المقبلين على الزواج بأحكام الزواج والطلاق حتى يتعرف كل واحد منهم على واجباته تجاه صاحبه أو شريكه.

صحيفة تشرين


   ( الأحد 2019/08/18 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 23/01/2020 - 8:22 م

الأجندة
شاهد لحظة تفجير ناطحتي سحاب رد فعل غير متوقع من مذيعة عراقية علمت بوفاة أخيها على الهواء (فيديو) مصرع أصغر زعيمة جريمة منظمة (21 عاما) في المكسيك موقف محرج لملكة جمال خلال حفل تتويجها في حالة نادرة.. "ثعبان بشري" في الهند يستحم كل ساعة! (صور+ فيديو) ركاب غاضبين تأخرت رحلتهم 7 ساعات حاولوا فتح باب الطوارئ... فيديو ملياردير يمنح متابعيه على "تويتر" 9 ملايين دولار! المزيد ...