الأربعاء22/1/2020
ص8:52:34
آخر الأخبار
إعلان تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة برئاسة حسّان ديابتقارب بين دمشق والرياض في أروقة الأمم المتحدةنائب أردني: هل نسيتم من منعنا من التعامل مع سوريا؟المشاركون في مؤتمر برلين: عدم التدخل في شؤون ليبياالجعفري: استعادة الجولان السوري المحتل بكل السبل القانونية أولوية لسوريالإرغامهم على القتال في ليبيا.. الاحتلال التركي يوقف تزويد مرتزقته بالمال ويفرض التجنيد الإجباري على المخطوفين في سجون إرهابييهتدريبات روسية سورية مشتركة في طرطوسمجلس الوزراء: تحصين العملة الوطنية بما ينعكس إيجاباً على الواقع الاقتصادي والوضع المعيشي للمواطنين وزارة الدفاع الكورية الجنوبية سترسل مدمرة من سلاح بحريتها و300 جندي إلى مضيق هرمزغسان سلامة: لدي الآن ما أحاسب أردوغان عليه!نقابة الصرافين اللبنانيين: إعلان سعر شراء الدولار بألفي ليرة كحد أقصىرئاسة الوزراء: ابتداءا من منتصف الشهر القادم.. شراء العقارات و السيارات يتم حصرا عبر البنوك..مقالة بعنوان"الأطماع التركية (العثمانية الجديدة)وموجهتها"... بقلم طالب زيفا باحث سياسيسوريا … حروب عابرة للحدود....بقلم علاء حلبيتوقيف ثلاثة أشخاص في طرطوس بجرم التعامل بغير الليرة السورية.قسم شرطة القنوات يلقي القبض على سارق ويستعيد مبلغ مليونين ومئتي ألف ليرة سورية خلال فترة وجيزةمدرسة "الوالي التركي".. صورة تثبت "الاحتلال" في شمال سوريا جديد التطبيع.. طاقم قناة إسرائيلية على بعد كيلومترات من مكة650 ألف طالب يتقدمون لامتحانات الفصل الدراسي الأول في الجامعات الحكوميةجامعة دمشق تمدد للمرة الثانية فترة تسجيل الطلاب في نظام التعليم المفتوحاستشهاد ثلاثة مدنيين بقصف صاروخي للمسلحين على حلبالاحتلال التركي يواصل نقل أسر مرتزقته وإسكانهم في منازل السكان الأصليين في مدينة رأس العين"بيلدكس" يشارك المهندسين نقاشاتهم لأهم مشاريع إعادة الإعمار في درعا...اللواء الهنوس : درعا استطاعت النهوض بهمة وإصرار أبنائهامحافظ دمشق يقترح إقامة أبراج حديثة بين القابون ومساكن برزةشعور مزعج قد يكون علامة تحذيرية لنقص فيتامين D في الجسمليس من ضمنهم "التجويع"... 10 خطوات لإنقاص الوزن"هوى غربي": "غسان مسعود" وإبنته ثاني مرةسيرة نهاد قلعي في سلسلة “أعلام ومبدعون”الأمير هاري مصاب بالإحباط لأن النتيجة النهائية لم تكن ما أراده هو وزوجته لبؤة تموت بشكل مفاجئ، في حديقة الحيوانات بولاية إلينوي الأمريكية، والسبب الحب؟.اكتشاف ثوري "يقود" لعلاج عالمي موحد لجميع أنواع السرطان"عين ترى كل شيء"... عسكريون روس يعرضون عمل كاميرا "سفيرا" الكروية في سوريااتفاقيات سوتشي من شرق الفرات إلى غربه.. إدلب هي المفتاح...بقلم الاعلامي حسني محليانتباه: الإستراتيجية الثالثة ....بقلم د . بثينة شعبان

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

سوريا في مواجهة الارهاب >> بعد انقضاء نصف مهلة الثمانية أيام.. خرق إرهابي باتجاه «حميميم» … الجيش يستنفر و«النصرة» ترفض الانسحاب

مع انقضاء نصف المهلة المحددة بـ8 أيام لانسحاب «جبهة النصرة» والتنظيمات الإرهابية المرتبطة بها، من مناطق ريف إدلب الجنوبي الواقعة على الطريق الدولي، 

الذي يربط حلب بحماة، رفضت جبهة النصرة حتى أمس الانسحاب من تلك المناطق في وقت استنفر فيه الجيش العربي السوري قواته استعداداً، فيما يبدو، لعملية مرتقبة لاستكمال تطهير المدن والبلدات الواقعة على الطريق الدولي وفي محاذاته، وصولاً إلى حلب بغية وضعه في الخدمة، بموجب اتفاق «سوتشي» بين الرئيسين الروسي والتركي.

وكالة «سانا» أفادت أمس بأن المضادات الأرضية تصدت لمسيرات أطلقتها المجموعات الإرهابية بمنطقة خفض التصعيد باتجاه قاعدة حميميم، في خرق واضح لاتفاق وقف إطلاق النار.
وكان مصدر ميداني بريف إدلب الجنوبي أوضح لـ«الوطن»، أن وقف إطلاق النار ما زال ساري المفعول وصامداً لليوم الرابع على التوالي، مع وقف حركة تحليق الطيران الحربي السوري والروسي نهائياً في سماء آخر منطقة لخفض التصعيد.
وجدد المصدر تأكيده أن وحداته المنتشرة على خطوط التماس مع الإرهابيين على أهبة الاستعداد لاستئناف عمليتها العسكرية فور الانتهاء من الهدنة المعلنة، وصدور الأوامر العسكرية من قياداتها، ولفت إلى أن الوحدات قادرة على إلحاق هزيمة نكراء بالإرهابيين وتحرير باقي المناطق الواقعة تحت سيطرتهم.
ونفت مصادر محلية في معرة النعمان جنوب إدلب لـ«الوطن» الأنباء، التي أوردتها وسائل إعلام معارضة عن انسحاب «النصرة» من المدينة، وأكدت أن إرهابييها كثفوا انتشارهم على حواجزها داخلها وفي طرفيها الجنوبي والجنوبي الشرقي، حيث من المفترض أن يتقدم الجيش السوري قادماً من مدينة خان شيخون وبلدة التمانعة ومن المناطق التي أحرز تقدماً فيها بريف إدلب الجنوبي الشرقي.
وقالت المصادر: إن مظاهرات عارمة خرجت ليل أمس الأول في معرة النعمان ومدن أريحا وحارم وكفرتختريم وسلقين وسراقب، وكان من بين أبرز مطالبها خروج «النصرة» من تلك المدن وباقي مناطق هيمنتها لتجنيب الأهالي ويلات الحرب والظلم والقهر، الذي تلحقه بهم بعدما ذاقوا الأمرين تحت حكمها وتسلطها.
ولفتت إلى أن إرهابيي «النصرة»، أطلقوا الرصاص الحي على المتظاهرين في بلدة الأتارب بريف حلب الغربي لتفريقهم، ما تسبب بسقوط 3 جرحى إصابة أحدهم خطرة، مشيرة إلى أن المتظاهرين رددوا شعارات ضد الفرع السوري لتنظيم القاعدة ومتزعمه الإرهابي أبو محمد الجولاني.
ورجح خبراء عسكريون لـ«الوطن»، استمرار وقف إطلاق النار إلى حين انعقاد القمة الثلاثية التي ستجمع رؤساء روسيا فلاديمير بوتين، وإيران حسن خامنئي، وتركيا رجب طيب أردوغان في أنقرة في 16 من الشهر الجاري في إطار مسار «أستانا»، بانتظار ما ستقرره عما ستؤول إليه الأوضاع في إدلب، في ظل إخفاق الأخير ومماطلته في تنفيذ بنود «سوتشي».
وعزا الخبراء خروج المظاهرات في إدلب ضد «النصرة» لرغبة من أنقرة بتأليب الرأي العام ضدها، تمهيداً للانقلاب عليها وحلها، بموجب تعهد قطعه رئيس النظام التركي للرئيس بوتين، والذي منحه مقابل ذلك مهلة ثمانية أيام خلال لقائه قبل أسبوع في موسكو، للقيام بمبادرات تصب في هذا الاتجاه وتطبيق مقررات «سوتشي» وفي مقدمتها فتح الطريقين الدوليين من حلب إلى كل من حماة واللاذقية، على أن يجري فتح الطريق الأول خلال المهلة المقررة.

الوطن



عدد المشاهدات:2923( الأربعاء 15:28:54 2019/09/04 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 22/01/2020 - 5:24 ص

الأجندة
طلب غريب من لاعب تنس لفتاة جمع الكرات.. والحكم يتدخل أوكرانية باعت عذريتها في مزاد علني بمبلغ ضخم.. فعلى من رست الصفقة؟ سائح كاد يلقى حتفه تحت أقدام فيل أثناء محاولة التقاط سيلفي..فيديو حصان يدهس مشجعا خلال سباق ويدخله العناية المركزة... فيديو شاهد لحظة تفجير ناطحتي سحاب رد فعل غير متوقع من مذيعة عراقية علمت بوفاة أخيها على الهواء (فيديو) مصرع أصغر زعيمة جريمة منظمة (21 عاما) في المكسيك المزيد ...