السبت29/2/2020
ص4:1:45
آخر الأخبار
"الجيش الوطني الليبي" يعلن مقتل 15 عسكريا تركيا في قصف استهدف مطار معيتيقةمقتل 10 من جنود النظام التركي في قصف للجيش الليبيالسعودية تعلّق دخول المعتمرين إلى أراضيها تفادياً لكوروناالأردن يعرض مشروعاً لسكة حديد تربطه مع السعودية وسوريةالجعفري: سورية ستواصل التصدي للعدوان التركي الداعم للإرهاب وحماية أبنائها والدفاع عن وحدتها وسيادتها-فيديووحدات الجيش تمشط قرى العنكاوي والعمقية والحواش والحويجة من مخلفات الإرهاب وتواصل عملياتهاالخارجية: دعم الإرهاب أصبح استراتيجية ثابتة في سياسات النظام التركي والغرب للوصول إلى غاياتهم الدنيئةمصدر عسكري: وحدات الجيش تتابع تصديها الحازم للموجات المتكررة من هجوم التنظيمات الإرهابية المدعومة من الجانب التركي على محور سراقبفرقاطتان روسيتان مسلحتان بصواريخ كاليبر تعبران المضائق التركية في طريقهما نحو الساحل السوري "الصحة العالمية": مخاطر كورونا الآن مرتفعة للغاية في العالم بيع مادة زيت (عباد الشمس) وزيادة كميات السكر والشاي عبر البطاقة الإلكترونية بداية آذارالأردن يعفي الشاحنات السورية من بدل المرورنظرة سورية إلى مستقبل العلاقة الروسية التركية في إدلبأنقرة «وحيدة» في «نار إدلب»: مقتل أكثر من 30 عسكرياً تركياً في غارة واحدةالقبض على 3 أشخاص أثناء سرقتهم أسلاك كهربائية في طرطوسضبط شركتين تجاريتين ومحل يتعامل أصحابهم بغير الليرة السوريةبالفيديو ... مطاردة هوليودية بين دبابة سورية ومدرعة تركية في ريف إدلب"مدرب المرتزقة".. من هو الجنرال التركي خليل سويصل؟التربية تذكر بموعد الاختبار التجريبي لطلاب الشهادتين الثانوية العامة والتعليم الأساسيساعاتي: للطلبة السوريين الدارسين في الخارج دور مهم في إعادة إعمار ما دمره الإرهاباستشهاد طفلة وامرأة بانفجار عبوة ناسفة في مدينة درعاالجيش يحرر قرى جديدة في ريف حماة الشمالي الغربي ويلاحق فلول الإرهابيين باتجاه قرى مجاورة بريف إدلب الجنوبيمع تعافي المدينة.. السياحة تصدق على عقد استثماري لمشروع فندق كارلتون القلعة بحلببدء تنفيذ الآلية الجديدة لنقل ملكية العقارات في سورية.. والمصالح العقارية توضحأعراض كورونا أم نزلة برد.. كيف تعرف ؟ وكيف تتم الوقاية؟خمس معلومات عن سرطان الغدة الدرقية الغامضمصر.. المغنية شيرين عبد الوهاب تعلن عن إصابتها بورم خبيثمرح جبر: بجمالي خربت عمليات التجميلهل أصيب جاكي شان بفيروس "كورونا"؟بوتين رفض فكرة استخدام شبيه له حتى عند اشتداد خطر الإرهاب في روسياهواوي تستهزئ بالعقوبات الأمريكية وتعلن عن قدرات نظامها الجديد بديل "أندرويد"شركة ألمانية تكشف عن هاتف مصنوع من الكربونأردوغان عارياً.. السقوط الحتمي! ...... د. بسام أبو عبد اللهما الَّذي يمنع عودة الخليجيين إلى سوريا؟

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

إيران في المواجهة: الأسد وبوتين على ضفاف الحصاد الإيجابي ....ناصر قنديل


منذ ترجم التحالف الروسي السوري الإيراني في تموضع القوات الروسية في سورية عام 2015 وانطلاق مسار دعم خطة الجيش السوري لتحرير الأراضي التي تسيطر عليها الجماعات الإرهابية، انطلاقاً من حلب وصولاً إلى البادية ودير الزور والغوطة ودرعا وانتهاءً بإدلب. 


ويبدو لكل مَن يتابع ما هو أبعد من ظواهر الأمور أن التنسيق الروسي السوري الإيراني قائم في كل خطوة. فالتصعيد الإيراني بوجه الوجود الأميركي في المنطقة كردّ على اغتيال القائدين قاسم سليماني وأبومهدي المهندس، واعتبار العراق ساحة المواجهة الأهم سياسياً وعسكرياً، رافقته حركة روسية واضحة على المسارين السوري والليبي لحسم ضمّ تركيا إلى تحالف كامل مع روسيا، تتأسس على مشاريع نقل الغاز إلى أوروبا وما يعنيه اقتصادياً لتركيا في ظل الصراع المفتوح مع رعاية واشنطن للأنبوب الإسرائيلي، وانضمام اليونان وقبرص إليه، والنزاع على موقع مصر بين المشروعين، في ظل صراع لبناني إسرائيلي على ترسيم حدود حقول الغاز، وصراع سوري إسرائيلي على كل شيء، وتموضع إيطالي مع تركيا وروسيا. فجاء الإعلان عن وقف إطلاق النار في ليبيا، حيث يتقاسم الروس والأتراك العلاقات بطرفي النزاع، وفي سورية حيث على أنقرة أن تدفع فاتورة دورها في ليبيا بالاستعداد للخروج من سورية.

– الانسحاب الأميركي من العراق بات حقيقة قادمة وفقاً للقراءة الروسية التركية. وهذا يعني الانسحاب الموازي من سورية حكماً، سواء استدعى ذلك من قوى المقاومة تصعيد العمليات أم لم يستدعِ، ولذلك فإن التفاهم على التسليم بمركزية دور الدولة السورية، وسيطرتها على كامل التراب الوطني السوري لم يعُد موضوعاً يحتمل المناورة والتأجيل، وعلى خلفية هذا الإقرار التركي نضجت الظروف لأول لقاء رسمي عالي المستوى علناً بين الدولتين السورية والتركية، برعاية روسية تمثل بلقاء رئيس مجلس الأمن الوطني السوري اللواء علي مملوك بالجنرال حقان فيدان رئيس المخابرات التركية، والمحور هو مستقبل إدلب، وترجمة المطالبة السورية بانسحاب تركي من كامل التراب السوري، ضمن جدول زمني يتم تنسيقه بين دمشق وأنقرة وموسكو، وبسط سلطة الدولة السورية وحدها على أراضيها بما يبدّد كل المخاوف من قيام كانتونات تحمل ألواناً عرقية وقومية، وتمثل مصدراً للقلق السوري والتركي كحال مشروع انفصالي كردي.

– على الضفة الإسرائيلية التي تمثل الوجه الأهم للهموم الأميركية، لم يكن القبول بطلب الرئيس السوري بالإفراج غير المشروط عن عميد الأسرى صدقي المقت وعودته إلى مسقط رأسه في الجولان المحتل، بضغوط روسية واضحة، إلا استشعاراً من كيان الاحتلال وقادته بأن ملف الجولان سيفتح قريباً بعد رحيل القوات التركية والأميركية، وأن قرارات الضمّ التي كسرتها عودة المقت إلى الجولان، باتت مجرد حبر على ورق، وأن زمن الاختيار الإسرائيلي بين فتح ملف الجولان سياسياً مع موسكو وبين مواجهة خطر مقاومة يمكن أن تتحوّل حرباً لم يعد بعيداً، بعدما صار الرهان على مطالبة الأميركيين بالأكثر مستحيلاً، وقد وصلوا بسبب إطاعتهم للنصائح الإسرائيلية بمفاعيل التصعيد لإنضاج مسارات تفاوضية، إلى المأزق الذي لا مفر منه إلا بالانسحاب.

– يجيد الإيرانيون ومعهم قوى المقاومة لعبة رمي الهدايا في حضن الروس منذ تحالفهم في سورية، ويبدو واضحاً، أن التفاهم الروسي الإيراني الذي حقق نجاحاً تراكمياً في احتواء تركيا، ينجح في فعل الشيء نفسه وفق معادلة المطرقة الإيرانية والسندان الروسي مع آخرين كثر ولو بنسب واتجاهات مختلفة، وتبقى لسورية الموحّدة والسيدة والقوية الأولوية في أهداف هذا التحالف الاستراتيجي.

البناء


   ( الثلاثاء 2020/01/14 SyriaNow)  
" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 29/02/2020 - 3:57 ص

أنفاق ومتاريس حفرها الإرهابيون في قرية معرزيتا بريف إدلب الجنوبي

الأجندة
عارضة أزياء يدفعها هوسها بمغني راب للقيام بإجراء أفقدها بصرها بالفيديو.. مقاتلة تكسر أنف رجل "سخر" منها بيتبول يدخل في شجار مميت مع أفعى الكوبرا من أجل صاحبه...فيديو ماذا يحدث في حال تسخين قنبلة يدوية في المياكروويف... فيديو هاجمه قرش عملاق.. وتغلب عليه بأبسط طريقة بشرية ممكنة 9 دقائق تحبس الأنفاس... عملية إنقاذ أحصنة وقعت في بركة متجمدة (فيديو) مشجع لنادي لاتسيو يطلب يد صديقته الأمريكية بطريقة مبدعة المزيد ...