السبت7/12/2019
م21:38:57
آخر الأخبار
الأشقر ب 30 الف دولار والأسمر ب 15 .. جمعية لبنانية "لحماية الأطفال".. تبيعهم وتعتدي عليهم جنسياالدفاعات الجوية اليمنية تسقط طائرة تجسسية للعدوان السعوديمطلق النار السعودي في قاعدة فلوريدا نشر بيانا قبل الهجوم: ... اكره الولايات المتحدة "لأنها دولة شر".مسلّحون يعتدون على المتظاهرين في ساحة الخلاني وجسر السنك ببغدادتنويه من المكتب السياسي والإعلامي في رئاسة الجمهورية العربية السوريةتحركات في مبنى السفارة السعودية بدمشقرد سوري على ترامب: النفط لنا وسنعيده بشتى الوسائلإضاءة شجرة الميلاد في كنيسة رئيسي الملائكة ميخائيل وجبرائيل باللاذقيةأ ب: لافروف سيزور واشنطن لأول مرة منذ 2017 ويبحث ملفات سوريا وأوكرانيا وفنزويلاالديمقراطيون يصوغون لائحة اتهامات مساءلة ترامب مطلع الأسبوعطوق جمركي “من العيار الثقيل” على مداخل المدن وحاراتها لمكافحة التهريبسيفي والبزرة وطرابيشي يساهمون بتأسيس شركة لصهر الحديد السعودية بعد الإمارات إلى دمشق.. ولكن .....بقلم الاعلامي سامي كليبهل اقتربت التسوية في المنطقة؟.....بقلم عمر معربونيلا صحة لما تروجه بعض مواقع التواصل الاجتماعي عن وقوع حادثة خطف فتاة في حلبإلقاء القبض على مطلوبين بجرائم قتل وسلب ومصادرة كميات من الأسلحة في بلدة سلحب بريف حماةخبراء وأطباء يحذرون : صحة ترامب العقلية تتدهور بسبب إجراءات عزله !! العثور على “داعشية ” تركستانية مقتولة “جلداً” في مخيم الهول بريف الحسكةالتربية تطلق أول محطة تربوية ثلاثية الأبعادالعزب : ننوي التشدد لمنع الموبايلات في المدارس .. عهد الواسطات في المسابقة انتهى وولىقتلى ومصابون من مرتزقة الاحتلال التركي بانفجار دراجة مفخخة غرب رأس العينالجيش السوري يوجه ضربات مركزة للمسلحين بريف حلبسرور : الانتهاء من تصديق مخطط القابون الصناعي الجديد والعمل على إعداد دراسة جدوى اقتصادية لتنفيذهمشروع طريق عام دمشق القنيطرة متوقف والسبب مؤسستي الاتصالات و مياه الشرب6 نصائح ذهبية لخسارة الوزن خلال النومتنظيف أسنانك 3 مرات يوميا يحميك من أمراض القلبسلطان الطرب بخير وبصحة جيدة نهاية مأساوية لملكة جمال باكستانموزة على الحائط.. ثمنها 120 ألف دولارزوجان عاشا معا 68 سنة وتوفيا معا بيوم واحدناسا: "الهرم الطائر" سيمر خلال ساعاتتطوير غراء لاصق للمواد تعجز القوة البشرية عن فصله!السوريون ودرس الحرب....بقلم عقيل محفوضالقتلة الاقتصاديون!....| د. بسام أبو عبد الله

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

porno izle

هكذا أفشلت مخابرات الحرس الثوري خطة الحراك في إيران.. بقلم نضال حمادة – باريس


لم يكن توقيف روح الله زم عملاً عادياً تقوم به استخبارات الحرس الثوري الإيراني. كانت العملية نوعية بكل المقاييس وكان الرجل معارضاً نشطاً وصل لمستويات وقدرات كبيرة في عمليات التحريض والتجنيد ضد نظام الجمهورية الإسلامية في إيران، رغم أن والده نور الدين زم، رجل دين مؤيّد للنظام وتقول إحدى الروايات عن اعتقاله أن والده تعاون مع المخابرات الإيرانية في هذا الأمر.


وصلت يد روح الله زم الطويلة والقوية الى تمكّنه من تجنيد ضابط في الحرس الثوري يعمل في سورية واسمه محمد حسين رستمي، حيث كان الضابط يرسل لروح الله زم إحداثيات ومعلومات عن مواقع الحرس الثوري في سورية مقابل أموال كان زم يحولها للضابط والتي كانت مبالغ كبيرة تدل أن جهاز مخابرات دولة يتولى تمويلها وليس روح الله زم، كما وصلت يده إلى عمليات التحريض على القتل والتظاهر والدعوة لإسقاط النظام عبر قناته على موقع التواصل الاجتماعي إنستغرام. وبلغت أعداد متابعيه ملايين عدة من المتابعين.


حصل روح الله زم على الجنسية الفرنسية وظهرت عليه علامات الثروة سريعاً، وأصبح قطب المعارضة الإيرانية في فرنسا وأوروبا، ولبّى دعوات من منظمة أيباك لجنة الشؤون العامة الأميركية الإسرائيلية في أميركا وأصبح معتمداً لتمثيل هذه المعارضة في أكثر من موقع نفوذ في الغرب.

لعب روح الله زم دوراً أساساً في التظاهرات التي شهدتها إيران خلال شتاء 2018 عبر راديو أمد نيوز الذي يديره، ما جعله الهدف الأساس للمخابرات الإيرانية.

تقول الرواية الأكثر واقعية أن مساعدة له في راديو أمد نيوز وتدعى شيرين نجافي كانت تعمل مع مخابرات الحرس الثوري الإيراني، أقنعته بالذهاب إلى العراق بحجة زيارة الأماكن المقدسة، ومن هناك يمكن له إدارة حملة تظاهرات كان زم يُعدّ لها في شتاء 2019. كان رأي شيرين نجافي أن سبب فشل مظاهرات العام الماضي كان بسبب وجود زم في فرنسا، وبالتالي تجب الإقامة قرب إيران جغرافياً.

اقتنع زم وطلب فيزا عراقية عبر تقديم جواز سفره الفرنسي، اعترضت المخابرات الفرنسية على قرار زم السفر الى العراق، لكنه أصرّ، واستحصل على الفيزا العراقية، سافر الى الأردن. ومن هناك سافر الى النجف في العراق حيث اختفى هناك وظهر بعدها معصوب العينين على التلفزيون الإيراني محاطاً برجال مخابرات الحرس الثوري.

كشف روح الله زم عن كنز من المعلومات منها ضابط الحرس الثوري محمد حسين رستمي المتعامل مع المخابرات الأميركية. كما كشف عن تعامل 17 شخصية في إيران مع وكالة الاستخبارات الأميركية ودورهم في تمويل وإشعال التحركات والمظاهرات عام 2018، ومن الأمور الخطيرة التي كشفها زم خطة لتحريك مظاهرات شعبية في إيران مع قدوم الشتاء، كما قدم معلومات عن مجموعات عراقية أجرت تدريبات عنده في استخدام القوة الناعمة تشمل عمليات تحريك الشارع واستعمال الشعارات وطرق التواصل مع المحيط، واستخدام مواقع التواصل الاجتماعي، وتشير مصادرنا الى مساعدة قدّمها زم ساعدت في كشف الكثير عن طرق عمل شبكات تحريك الشارع. وتكمن الأهمية الكبرى لتوقيف مخابرات الحرس الثوري لهذا الرجل في هذا التوقيت أنها أعطت دفعاً معنوياً لكل دول المحور الإيراني التي تتعرض لاضطرابات وتظاهرات شعبية تطالب بإسقاط النظام في العراق وبدأت بالتصويب على سلاح حزب الله في لبنان.

ويضيف راضي، أقنعته بعد ذلك بإجراء حوار مع السيستاني في العراق، واقتنع بالفكرة بالرغم من معارضة مقربين له.

رفضت الاستخبارات الفرنسية فكرة سفره إلى العراق ونصحته بالتخلي عنها لخطورتها على سلامته، لكنه تشبث بالذهاب، يؤكد المصدر نفسه.

وعلى أثرها سافر إلى الأردن، ومنه دخل مدينة النجف العراقية ليجد نفسه في قبضة رجال الاستخبارات الإيرانية الذين نقلوه إلى إيران

البناء


   ( السبت 2019/11/16 SyriaNow)  
" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 07/12/2019 - 9:37 م

خبراء وأطباء يحذرون : صحة ترامب العقلية تتدهور بسبب إجراءات عزله !! 

الأجندة
شاهد.. حسناوتان تظهران على الشاطئ مهارات كروية رائعة فهد يداعب ظبيا صغيرا لمدة ساعتين ومن ثم يفترسه... فيديو مصافحة حارة بين ماكرون وميلانيا بعد يوم مشحون مع زوجها ترامب "فيديو" أجمل نساء الأرض... الإيرانية ماهلاغا جابري تشارك بفعاليات موسم الرياض الترفيهي (فيديو) "قطة دراكولا" تجتذب آلاف المتابعين بأنيابها البارزة..فيديو غواص يراقص سمكة قرش في مشهد رومنسي... فيديو عصابة مسلحة تخطف رجلا من المشفى وتقطعه... فيديو المزيد ...