الأحد15/12/2019
ص12:47:47
آخر الأخبار
الداخلية اللبنانية: نقل 23 عنصرا من قوى الأمن بينهم 3 ضباط إلى المستشفياتبري: لبنان لم يعد يتحمل والمطلوب حكومة في أسرع وقت … توتر أمني في بيروت والمتظاهرون حاولوا اقتحام مجلس النوابالحوثي: الولايات المتحدة شريك أساسي في العدوان على اليمندعوات واسعة للتظاهر في العراق رفضاً للتدخلات الخارجيةهطولات مطرية في أغلب المحافظات أغزرها 100مم باللاذقيةالبلاد تتأثر بمنخفض جوي تضعف فعاليته الأحد و الجو ماطر بشكل عام دمشق القديمة بدون سيارات… فعالية لمعرفة احتياجات القاطنين والزائرينقوات الاحتلال الأمريكي تدخل قافلة ضخمة إلى القامشلي مؤلفة من شاحنات محملة بمواد لوجستيةلاريجاني: التنظيمات الإرهابية في المنطقة نشأت بدعم أمريكيرئيس الأركان التركي السابق: الحفاظ على وحدة سورية وسيادتها أمر ضروري لأمن تركيا واستقرارهاالمتة لاتمول منذ الشهر السادس ... و قوننة أسعارها جاء لاستمرار تواجدها وتحسبا لعدم احتكارهانحو مليون متر مكعب إضافية من الغاز يوميا بعد إدخال بئري شريفة 2 وشريفة 104 بالإنتاجمأزق إردوغان.. كيف يتخلص من غول وداود أوغلو وباباجان؟...بقلم الاعلامي حسني محلي هل عودة أقنية التواصل العربي والدولي مع الدولة السورية قريباً؟ طالب زيفا باحث في الدراسات السياسيّةارتديـا قنـاعين علـى وجهيهمـا وقامـا بضـرب امـرأة طاعنـة بالسـن بقصـد سـرقتهاتوقيف شبكة من تجار ومروجي ومتعاطي المواد المخدرة في اللاذقيةخالد خوجة.. من معارض سوري إلى مؤسس في حزب المستقبل التركي - (فيديو)لماذا لم تدمر "كا-52" الطائرة الأمريكية المنتهكة في سورياإدراج الوردة الشامية على لائحة التراث الإنساني في منظمة اليونسكوإجلاء طلاب مدرسة في طرطوس بسبب تصدعات وتساقط “الباطون” .. ومدير التربية “سيتم نقل الطلاب وترميمها”استشهاد ثلاثة أطفال وإصابة أربعة إثر انفجار لغم من مخلفات الإرهابيين في بلدة نصيب بريف درعاإلقـاء القبـض علـى عـدد مـن الأشــخاص الذيـن اعتـدوا علـى مبنـى ناحيــة شـرطة سلحـب ممـا أدى إلى استشـهاد النقـيب مهنـد وسـوف مديـر الناحي 30 ألف وحدة سكنية مع إيران … اللحام: 26 ضاحية ضمن مشروع «التطوير العقاري»مخططات اليرموك والقابون التنظيمية بداية العام القادم.. خميس: إعادة الإعمار ستبدأ بالقول والفعلالكشف عن سلاح فعال لمرضى السكري.احذر.. انفجار الأوعية الدموية....… كيف تتخلص من مخاط الأنف بطريقة صحيحة مع قدوم فصل الشتاء ؟هوى غربي التعاون الثاني بين الفنان غسان مسعود وابنتهقريباً في سورية.. غرفة تحكيمية لحل الخلافات في الوسط الفني!الجاميكية توني آن-سينغ تفوز بلقب ملكة جمال العالم... صوراكتشاف كاميرات مراقبة داخل غرف فندق عالمي في الولايات المتحدة"كنز "على المريخ!؟تنبيه.. أسابيع ويختفي "واتس آب" من ملايين الأجهزة!يستهدف أموال السوريين والطاقة والدواء ومنع إعادة الإعمار … «النواب الأميركي» يمرر قانون «قيصر»هزيمةٌ جديدة للولايات المتحدة في لبنان .....بقلم م. ميشيل كلاغاصي

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

porno izle

فنـون ودرامــا >> فيلم دم النخل.. ملحمة استشهاد خالد الأسعد في عرض خاص بالإعلاميين في دار الأسد

كثف الفيلم الروائي الطويل دم النخل مسيرة عالم الآثار السوري الشهيد خالد الأسعد مبرزا مواقفه الشجاعة التي جمعته مع قاتليه من تنظيم “داعش” الإرهابي وما ارتكبه التنظيم من جرائم بحق البشر والحجر في مدينة تدمر الأثرية.

دم النخل الذي عرض مساء اليوم لجمهور من الإعلاميين بدار الأسد للثقافة والفنون هو أحدث الأفلام التي أخرجها نجدة اسماعيل آنزور للمؤسسة العامة للسينما مختزلا عبر قصته التي كتبتها ديانا كمال الدين مئات قصص الشهادة عبر ثلاثة شهداء من أبطال الجيش العربي السوري ارتقوا على يد إرهابيي “داعش”.

مراد شاهين مدير مؤسسة السينما أوضح في المؤتمر الصحفي الذي تلا عرض الفيلم أن دم النخل يسرد أهم مجريات الحرب على سورية من خلال الجرائم والمجازر التي ارتكبها تنظيم “داعش” الإرهابي في مدينة تدمر الآثرية مشيرا إلى أن المؤسسة تواصل إنتاج هذا النوع من الأفلام لتوثيق هذه المرحلة المهمة من تاريخ سورية وتقديرا لتضحيات الشهداء.

وقال شاهين “جاء إنتاج الفيلم بالشراكة مع مؤسسة نجدة آنزور لتشجيع القطاع الخاص على الدخول في عملية الإنتاج السينمائي وفي الوقت ذاته لتجاوز الكثير من العراقيل التي تواجهها المؤسسة في تنفيذ مفاصل العملية الإنتاجية والفنية”.

المخرج آنزور قال “أردنا أن نقدم مفهوم الشهادة في سبيل الوطن كثيمة أساسية للفيلم مع التركيز على أن استمرار الحياة جاء بفضل تضحيات الشهداء وبطولات الجيش العربي السوري إضافة إلى إبراز شخصية العالم الشهيد خالد الأسعد الذي رفض أن يخرج من تدمر وأن يعطي إرهابيي “داعش” المعلومات التي حاولوا الحصول عليها” لافتا إلى أن الفيلم يصب في عمله على صناعة ذاكرة سينمائية للحرب على سورية.

كاتبة العمل ديانا كمال الدين أوضحت أنها ابتعدت عن التوثيق في أدوار البطولة عدا شخصية الشهيد الأسعد وخاصة في قصص الجنود الثلاثة مبينة أن الفيلم يتضمن رسائل إنسانية ووطنية عميقة للداخل والخارج.

وبين المؤلف الموسيقي للعمل رعد خلف أن السينما صناعة والموسيقا هي أحد مكوناتها الأساسية لإيصال الإحساس للمشاهد وحاولنا من خلالها رصد العوالم الداخلية لإيصال ما يواردهم من أفكار وقلق وحنين.

الفنان عدنان عبد الجليل أشار إلى أنه أدى شخصية مركبة لانسان متخبط وسيىء محاولا إمساك كل الخيوط وبالنهاية يسقط في جرم خيانته.

يشار إلى أنه العرض الجماهيري للفيلم يبدأ في الخامس عشر من الشهر الجاري ويستمر لمدة شهر.

والفيلم من بطولة /لجين اسماعيل/ جوان خضر/ مصطفى سعد الدين /جهاد الزغبي/محمد فلفلة/عدنان عبد الجليل//مجد نعيم/ عامر علي / قصي قدسية/ محمود خليلي/ ليلى بقدونس/ سيوار داود/ حمادة سليم/ نبيل فروج/إيمان عودة/ مجدي مقبل/ ياسر سلمون/ فادي عبد النور/ علي الماغوط/ أوس وفائي/نور خلفم/ حمد الويسي/ والطفل / علي السملوتي/.

شذى حمود-محمد سمير طحان



عدد المشاهدات:2699( الثلاثاء 07:07:45 2019/09/10 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 15/12/2019 - 12:30 ص

الأجندة
تدليك لطيف من قطة يسعد كلب فيتنامي! طبيب برازيلي يراقص النساء الحوامل قبل الدخول لغرفة الولادة ردة فعل الطفل إثر دهس أمه بالسيارة...فيديو رجل ينقذ كلبا علق رسنه بمصعد دون أن تنتبه صاحبته...فيديو بطل كمال الأجسام ، يشارك حفل زفافه من حبيبته الدمية الجنسية صيني يفوز بجائزة اليانصيب بمبلغ 17 مليون دولار، ويتنكر لاستلام الجائزة والسبب !؟ سطو مسلح ببنادق "بمبكشن" يؤدي إلى مقتل 6 أشخاص... فيديو من كاميرات المراقبة المزيد ...