الخميس23/1/2020
ص10:51:22
آخر الأخبار
وزير الخارجية الألماني يصل إلى بنغازي للقاء حفتراستمرار التظاهرات في لبنان واشتباكات عنيفة مع قوى الأمن غاز "إسرائيل" في مصر والرئيس "الإسرائيلي": هذا يوم للاحتفال!الاحتلال يقصف مواقع للمقاومة الفلسطينية في قطاع غزةاللجنة التوجيهية العليا للحكومة الإلكترونية تستعرض الخطوات التنفيذية لإطلاق خدمات دفع الفواتير إلكترونياً استشهاد 6 مدنيين وإصابة 15 آخرين بجروح جراء اعتداء إرهابي بالقذائف الصاروخية على حي السكري بحلبدمشق وموسكو تدينان الهجمات الأمريكية وتطالبان واشنطن بالتوقف عن محاولاتها المستمرة خلق بؤر التوتر في سورية الجيش يرد على اعتداءات الإرهابيين ويدحرهم من قرى تل خطرة وأبو جريف وخربة داوود بريف إدلبمجلس الشيوخ الأمريكي يبدأ رسميا إجراءات محاكمة ترامبالبرلمان الروسي يوافق على تكليف ميشوستين برئاسة الحكومةشحن أطنان من منتجات زراعية من سوريا إلى روسياقريباً مصنع صيني لإنتاج السيلكون في سورية بتكلفة 67 مليون دولاررهائن الخزانة الأميركية .....| نبيه البرجيالتصعيد الأميركي إلى أين؟.....بقلم قاسم عزالديندمشق| ضبط تاجر مخدراتالقضاء اللبناني يدّعي على زوج نانسي عجرم بتهمة "القتل القصد" جديد التطبيع.. طاقم قناة إسرائيلية على بعد كيلومترات من مكةبوتين ممازحا" يطالب الأسد بدعوة ترامب لزيارة سوريا... ماذا كان الرد؟جامعة دمشق تمدد للمرة الثانية فترة تسجيل الطلاب في نظام التعليم المفتوحجامعة دمشق تعلن عن مفاضلة ملء شواغر لمقاعد الطلاب العرب والأجانب في الدراسات العلياهجمات جويّة وبريّة: هدنة إدلب قائمة... إلى حينانهيار هدنة إدلب في يومها الرابع.. وكاتم أسرار «الجولاني» يفرّ من عندان … الجيش يستأنف عمليته العسكرية في إدلب ويُدمي الإرهابيينتوقعات بارتفاع أسعار العقارات خلال العام الحالي رغم الركود! …صرف بدلات الإيجار وتأمين السكن البديل للقاطنين في المنطقة التنظيمية الأولى للمرسوم 66أي حليب يحافظ على الشباب؟هكذا تتغلبين على تشقق الكعبين بوصفات منزليةالفنان “جورج سيدهم” يظهر من جديد “مبتسمًا” بعد شائعات وفاتهإعادة التحقيق مع زوج نانسي عجرم وتوقعات باستجوابها مجددًاتصريح ترامب الذي جحظت بعده عينا رئيس وزراء الهندظلت تحت الثلوج 18 ساعة.. ونجت من الموتبتجميد الدماغ.. شركة روسية تطرح خدمات ما بعد الموت2019.. ثاني أشد الأعوام سخونة في التاريخحقبة جديدة بالفعل...بقلم د. بثينة شعبانإدلب على موعد مع التحرير ....بقلم ميسون يوسف

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

تحليلات ومـواقـف... >> ثوره لبنان اشاره استفهام...بقلم فخري هاشم السيد رجب صحفي - الكويت

 نعم استفهام كبير اشعر به امام ما يحدث في لبنان ولست مع حشو الكلام الفارغ اطلاقا لكن يبدو لي ان بعض الغربي مع الامريكي والعدو الاول اسرائيل يريدون اكمال ما بدأوا به فالسوار العربي لم تكتمل صياغته حتى الان

 من الجيد والمفيد ان بعض الخفايا بدأت تتكشف بسرعه قبل فوات الاوان ولبنان بلد مليء تاريخه الحديث بالجراح بغنى عن ان يغرق في الشرك الاسرائيلي والمؤامره المستمره مع من هانت عليهم شعوبهم فلبسوا ثوب المؤامرة متفاخرين ليقودوا هذا الشعب الحي الى المجهول إن لم نقل إلى الخراب من جديد وبنفس السيناريو الذي نفذ في بعض الدول العربية مع مراعات خصوصيه هذا البلد كهيكليه حزبية وشعبيه ولكن تحت ظل العلم اللبناني الوطني كي لا يتركوا مجالا للشك بانه خلف هذا الحراك لعبه قذره ترى من يمثل اللبنانيون في هذا الحراك ومن هم القاده او حتى القائد الذي سيتبنى مطالبهم اذا ما افترضنا ان لحظه الحسم قد اقتربت وان المطالب اصبحت في الواجهة مع الحكومة اللبنانية ورائي هذا لا يعني انني اتبنى موقف معين تجاه اشخاص معينه في الحكومة اللبنانية سواء بغرض الدفاع عنها او العكس وانما بغرض التنبه لجملة حقائق تحصل على الارض وحولنا ارجو الا تسبحوا كثيرا في الوهم كي لا تغرقوا ف الغريق لا يرى اما وسائل الإعلام التي التي لعبت في السنوات الماضيه دورا تخريبيا ومأجورا رخيصا فكانت أكبر أداة لتشريع القتل وتمرير الأكاذيب كالمحطات العربية المغرضة حيث لم يعد خافيا على أحد دورها المفضوح فإنها اليوم قد استطاعت إفشاء اسرارا كان من الممكن أن تسلك سالمة لولا المراقبة الذكية والدقيقة لبعض الأطراف المعادية للحلف الأمريكي _الصهيوني.... بالتأكيد اختلفت هوية هذه الوسائل الإعلامية بدليل أن دورهاسوف يكون ايجابيا كونها فضحت تحركات تسعى للتخريب وميلادها كان مقررا يوم السابع عشر من تشرين الاول. لكن الرصد الروسي وتجاوب قوى المقاومه كان كبيرا وسيكون انقاذيا ولكَم ان تجيبوا لماذا انطلقت طائرة تشالينجر 50 مساء الأربعاء الماضي من مطار اللد وحطت في عمان لدقائق ومن ثم اكملت رحلتها إلى الرياض علما ان نتنياهو رئيس الوزراء الاسرائيلي قد كان على متنها والغرض اجتماع طارئ وعاجل مع وزير الحرب الأمريكي وشخصيات أخرى حيث كان عنوان اللقاء (لبنان) هذا اللقاء الذي لم يدم ساعة من الزمن. لقد أعطيت الأوامر بالتوقف عن إكمال المشروع وإبقاء حالة الفوضى على ماهي عليه اعتقد ان الصورة واضحة.. من حق أي مواطن في لبنان او غيره أن يطالب بحقوقه كافه.. عمل عدالة وحرية التعبير ووووو... ولكن بات من المعيب ان يغرر بنا اكثر من مرة وان نكرر اللعبة و لانعي مايحاك لنا إلا متأخرين فتلك والله لوصمة عار..



عدد المشاهدات:2063( السبت 21:32:14 2019/10/26 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 16/01/2020 - 7:53 ص

الأجندة
شاهد لحظة تفجير ناطحتي سحاب رد فعل غير متوقع من مذيعة عراقية علمت بوفاة أخيها على الهواء (فيديو) مصرع أصغر زعيمة جريمة منظمة (21 عاما) في المكسيك موقف محرج لملكة جمال خلال حفل تتويجها في حالة نادرة.. "ثعبان بشري" في الهند يستحم كل ساعة! (صور+ فيديو) ركاب غاضبين تأخرت رحلتهم 7 ساعات حاولوا فتح باب الطوارئ... فيديو ملياردير يمنح متابعيه على "تويتر" 9 ملايين دولار! المزيد ...