السبت19/10/2019
ص11:53:9
آخر الأخبار
السيد نصرالله: على جميع اللبنانيين تحمل مسؤولياتهم أمام الوضع الخطير الذي يواجهه البلدتواصل الاحتجاجات وقطع الطرقات في عدد من المناطق اللبنانيةبالفيديو - مرافقو النائب السابق مصباح الاحدب يطلقون الرصاص على المعتصمين بعد طرده من الساحة.. وسقوط قتيل وعدد من الجرحى!"الواتس أب" .. يفجر لبنانوحدة من الجيش تتصدى لمحاولة تسلل لمرتزقة النظام التركي باتجاه نقاطها شمال غرب تل تمر بريف الحسكةالجيش العربي السوري يدخل قرى جديدة بريف الحسكةرفع العلم السوري عند نقطة التفتيش الحدودية مع تركيا في عين العرب...وخرق تركي لوقف إطلاق النارالرئيس الأسد للمبعوث الخاص للرئيس الروسي: تركيز العمل على وقف العدوان التركي وانسحاب القوات التركية والأميركية من الأراضي السوريةخبيرة روسية تكشف مراد أنقرة من اتفاقها المفاجئ مع واشنطنرئيس الحكومة التشيكية : العدوان التركي على الأراضي السورية أمر لا يمكن قبوله توضيح من وزارة الاقتصاد حول ما تناقلته بعض من المواقع والصفحات تحت عنوان "قرار من رئاسة الوزراءتراجع أسعار الذهبالولايات المتحدة: بنس: واشنطن تعمل مع قسد للانسحاب بعمق 20 ميلاً من الحدودخبير عسكري يكشف: الصدام بين الجيشين السوري والتركي سيحدث في حالة واحدة عصابة تسرق مبالغ مالية من السيارات في دمشق.. وتصرفها على الملذات الشخصيةفرع الأمن الجنائي بحماه يكشف ملابسات جريمة قتل المغدورين ( ميسم وأيهم .ش )موقع عبري يكشف ماهي مخاوف "اسرائيل" المستقبلية"قناصة في الكنائس وأنفاق"... بماذا فوجئت القوات التركية عند دخول سورياتحديد شروط التقدم إلى مفاضلة التعليم المفتوح للحاصلين على الثانوية في عام القبول نفسهالسماح لمن تجاوز 24 عاما بالتقدم إلى مفاضلة "التعليم المفتوح" في الجامعاتإصابة امرأة بجروح جراء انفجار لغم أرضي بمزارع دوماكبد داعش خسائر فادحة في البادية الشرقية … الجيش يحبط محاولة تسلل لإرهابيي إدلب ويدميهموضع الخارطة الوطنية للسكن في التنفيذ.. وإحداث مناطق تطوير عقاري صغيرة للسكن الاقتصاديالإسكان تخصص 1709 مساكن للمكتتبين في عدد من المحافظات5 خرافات شائعة عن الشاي.. لا تصدقهاالمكسرات تحميك من زيادة الوزنبسام كوسا يؤدي "دوراً استثنائياً" في «سر»عابد فهد.. يتابع الـ "هوس" مع هبة طوجيراعي أغنام هندي "يُبعث" أثناء دفنهالشرطة الألمانية تحجز سيارة دفع رباعي ذهبية.. والسبب؟ألمانيا.. توصية حكومية بالمتصفح "الأكثر أمانا"بالفيديو ...كائن خارق قادر على شفاء نفسه حتى لو قطع نصفينسورية القوية مصلحة الجميع ...... بقلم د. بسام أبو عبد اللهذاك الهولاكو الأحمق.......بقلم نبيه البرجي

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

تحليلات ومـواقـف... >> المنطقة الآمنه والفخ الأمريكي......بقلم طالب زيفا

تتسارع التحركات الأمريكية التركية لاحتلال منطقة على طول الحدود السورية التركية بالاتفاق مع وحدات الحماية الذاتية وقسد ومجلس سورية الديموقراطية

 

   والتي بدأت خطواتها العملية وغرف العمليات وانسحاب قوات الحماية الذاتية من مناطق تواجدها بعرض ما بين ٥ إلى ١٥ كم على طول الحدود في الجزيرة السورية أو ما يسمى شمال شرقي الفرات.

وتُعتبر هذه الخطوة خرقاً للسيادة السورية وللمواثيق والقرارات الدولية مستغلة انشغال الجيش السوري بمحاربة الإرهاب في أرياف إدلب وشمالي حماه وغرب ريف حلب وشمال شرقي جبال اللاذقيةومستغلة وجود قوات الاحتلال الأمريكي في الجزيرة السورية بذريعة محاربة بقايا داعش في تلك المنطقة.

وتُعتبر هذه الخطوة التركية من أخطر ما يواجه المنطقة بعد داعش والنصرة وبقية الجماعات الإرهابية والتي لا تزال تعيث فساداً في محافظة إدلب وما جاورها بدعم واضح ومكشوف من القوى المعادية للدولة السورية؛خاصة بعد الفشل التركي في تنفيذ تعهداته في سوتشي وأستنه واستمراره في دعم تلك الجماعات بما فيها النصرةوالمصنّفة إرهابيّة حتى من قبل الحكومة التركية. ولكل طرف من أطراف العدوان أهداف من إنشاء(المنطقة الآمنة) فأمريكا لها أهداف بعيدة المدى تتمثّل بجلب التركي من جديد للحظيرة الأمريكية حتى لا يذهب أردوغان بعيداً في تحالفاته مع روسيا وحتى تفتح جبهة صراع جديدة لنزاع قد يكون طويل المدى قد يجر أطرافاً متحالفة مع الدولة السورية مثل إيران وحزب الله لنقل الصراع والجبهات إلى بؤر صراع طويل الأجل لا تحمد عقباه في الشمال السوري وذلك لإراحة إسرائيل لفترة طويلة من خلال إنهاك محور المقاومة لأن فتيل الحرب في الشمال السوري تتوافر له كل الظروف الموضوعية بعد الانتهاء من تحرير إدلب فتكون المنطقة الآمنة بمثابة (فخ) لأردوغان وللمنطقة بأسرها والرابح الأكبر هو أمريكا وإسرائيل والخاسر الأكبر هو سورية ومحور المقاومة وتلكم الجماعات الانفصالية والتي ستدفع الثمن لاندفاعاتها غير المحسوبة في أية تسوية قد تحدث بعد الصراع الجديد المتوقّع خلال المدى المنظور. لذلك نعتقد بأن المنطقة قادمة على صراعات لا تحمد عقباها إن تم تنفيذ(المنطقة الآمنة)والتي هي اعتداء موصوف واحتلال بذرائع واهية وبتشجيع أمريكي وكل القوى المعادية لمحور المقاومة ومحاولة فرملة الاندفاع الروسي الصيني وتأخير نشوء نظام عالمي جديد بدأت بوادره العملية تظهر على أرض الواقع وفقاً للتغيّرات التي تحصل على مستوى العلاقات الدولية . وما تصريح ماكرون الرئيس الفرنسي عن بداية انتهاء هيمنة الغرب التاريخية سوى إشارة إنذار للغرب بضرورة استيعاب روسيا والتفرّغ للحروب التجارية وعلى زعامة العالم والتي تشهد تغيّرات على الغرب ألاّ يكابر ويكون كالنعامة والتي تخبئ رأسها في الرمال متجنبة رؤية المخاطر. يمكننا الاستنتاج أخيراً بأن وعي شعوب المنطقة وخاصة من يضع كل بيضه في السلّة أن يعود لوطنيته وسوريته وعلى تركيا أن تدرك خطورة(الفخ)الذي تستدرجه إليه أمريكا وأدواتها الأمريكية في المنطقة و سيندم هؤلاء حيث لا ينفع الندم.

طالب زيفا باحث في الشؤون السياسية.



عدد المشاهدات:2997( الخميس 12:47:15 2019/08/29 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 19/10/2019 - 11:10 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

مراسلة قناة "العربية -الحدث" تتعرض لموقف محرج في الاحتجاجات وسط بيروت بالفيديو.. سيارة تعاقب صاحبتها على "خطأ لا يغتفر" بالفيديو... لحظة القبض على لصين فاشلين في ليفربول بالفيديو الممثلة نادين الراسي: أنا جعت واتبهدلت سقوط دومينيك حوراني أثناء تجربتها فستاناً.. ونقلها إلى المستشفى تونس... القبض على "لص المترو" (فيديو) بالفيديو... لص يرفض أخذ النقود من سيدة مسنة خلال سطو مسلح المزيد ...