الأربعاء29/1/2020
ص2:43:56
آخر الأخبار
تعليقا على صفقة القرن... مصر تقدر جهود الإدارة الأمريكية!!!؟رفض فلسطيني لـ (صفقة القرن): من يوافق عليها يرتكب الخيانةالإعلام العبري عن خطة ترامب: غير قابلة للتنفيذ ودول الخليج تعتبرها بداية جيدةوصفها بـ«مبادرة الحرب والفوضى»..عبد الهادي : «صفقة القرن» لن تمر مادام هناك فلسطيني على سطح الأرضالرئيس الأسد يترأس اجتماعاً حول مراحل تطبيق المشروع الوطني للإصلاح الإداري وما تم إنجازه على هذا الصعيدتطهير معظم أحياء مدينة معرة النعمان من الإرهاب… ووحدات الجيش تبدأ عمليات تمشيط واسعة-فيديوالكوادر الفنية بوزارة النفط تبدأ عمليات تقييم وإصلاح الأضرار بمرابط النفط في بانياس- فيديوالرئيس الأسد يستقبل لافرنتييف وفيرشينين واللقاء يتناول الأوضاع في حلب وإدلب في ظل الاعتداءات الإرهابية على المناطق الآمنةالخارجية الألمانية: المقترح الأمريكي للسلام يثير أسئلة أول رد روسي على خطاب ترامب بشأن "صفقة القرن"أسواق الذهب في سورية تعاني الجمود.. ومهنة الصاغة مهددة بالانقراضوزارة المالية تسعى لاستقطاب 300 مليار ليرة تكثيف التحركات الأميركية شرقاً: لإفشال جهود موسكو السياسيةانكشاف التضليل.. كيف تستّرت أميركا على خسائرها في (عين الأسد)؟الأمن الجنائي يقبض على أشخاص متعاملين بغير الليرة السورية ويضبط أكثر من مئة ألف دولارضبط طن ونصف الطن من المواد المخدرة مهربة ضمن سيارة لنقل الخضار بريف درعاتقرير: "مرتزقة أردوغان" يهربون من ليبيا إلى أوروبا جديد التطبيع.. طاقم قناة إسرائيلية على بعد كيلومترات من مكةجامعة دمشق تمدد التقدم لمفاضلة ملء الشواغر الخاصة بمقاعد الطلاب العرب والأجانب في الدراسات العليا التعليم العالي تعلن عن 500 منحة دراسية روسية للمرحلتين الجامعية الأولى والدراسات العليا الجيش يكثف عملياته على تحصينات الإرهابيين غرب وجنوب غرب حلبالتنظيمات الإرهابية تتعامل بوحشية مع الراغبين بالمغادرة إلى المناطق الآمنة وتواصل اتخاذهم دروعا بشريةالسياحة تصدر قرارين لتعديل معايير التصنيف السياحي لمنشآت الإقامة والإطعامصعوبة مالية كبيرة لعدم تسديد «عمران» ديونها … «إسمنت طرطوس»: ضعف الإنتاج مرده الكهرباء والمطر والتحكيم مع «فرعون»؟العديد من المفاجآت... منتجات تزيد هرمون الأنوثة لدى الرجلإصابة طبيب صيني مشهور بفيروس كورونا القاتل عبر العينيننانسي عجرم تعلق لأول مرة بعد جلسة التحقيق مع زوجها"ممارسات عنيفة" وراء إصابة الفنان خالد النبوي بجلطة قلبية!ملك أوروبي يعترف بنسب سيدة بعد تجاوزها الخمسين من عمرهاعجوز بريطانية تقع في حب شاب مصري ينفي أن يكون طامعا في أموالهافخ الأمطار.. نصائح للحفاظ على الإطارات في هذا الطقسفي أقل من دقيقة.. أمن نفسك من "هاكرز" الواتسابالكليّ والجزئيّ....بقلم د. بثينة شعبانالعلاقة مع إيران والمصالحة العربية العربية.. نتنياهو قد اعترف فماذا عنكم؟!

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

الـــعـــالــم الآن >> أنباء عن قمة لرؤساء الدول الضامنة لـ«أستانا» في 11 أيلول القادم

تعقد القمة الثلاثية لرؤساء الدول الضامنة لمسار «أستانا» حول سورية (روسيا، إيران وتركيا) في 11 أيلول القادم بأنقرة، وسط تطورات متسارعة في شمال وشمال غرب سورية، وذلك وفق ما ذكر «موقع العهد» الإخباري اللبناني.

وقال الموقع: «قرر كل من الرئيس الإيراني حسن روحاني، والروسي فلاديمير بوتين، والتركي رجب أردوغان، عقد قمة ثلاثية في أنقرة في 11 أيلول القادم».

تأتي القمة الثلاثية لرؤساء الدول الضامنة لمسار «أستانا» حول سورية بعد إعلان الاحتلالين الأميركي والتركي في الثامن من الشهر الجاري الاتفاق على «إنشاء مركز عمليات مشتركة في تركيا خلال أقرب وقت، لتنسيق وإدارة إنشاء (ما تسمى المنطقة) الآمنة شمال سورية»، في مؤشر واضح على تخلي أميركا عن حلفائها «الميليشيات الكردية» التي طالما تشدقت بأنها تدعمهم ولن تتخلى عنهم، وينبئ بتطورات خطيرة قد تشهدها مناطق شرق الفرات، علماً أن موسكو أعلنت مراراً رفضها إنشاء هذه المنطقة ودعت إلى تفعيل «بروتوكول أضنة» الأمني عام 1998 المبرم بين دمشق وأنقرة.
وقد قال مصدر مسؤول في وزارة الخارجية والمغتربين في بيان عقب الإعلان عن الاتفاق: «تعرب الجمهورية العربية السورية عن رفضها القاطع والمطلق للاتفاق الذي أعلن عنه الاحتلالان الأميركي والتركي حول ما يسمى بـ«المنطقة الآمنة»، والذي يشكل اعتداءً فاضحاً على سيادة ووحدة أراضي الجمهورية العربية السورية، وانتهاكاً سافراً لمبادئ القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة».
وقال المصدر: إن «هذا الاتفاق عرى بشكل واضح الشراكة الأميركية التركية في العدوان على سورية والتي تصب في مصلحة كيان الاحتلال الإسرائيلي الغاصب، والأطماع التوسعية التركية، وكشف بشكل لا لبس فيه التضليل والمراوغة اللذين يحكمان سياسات النظام التركي».
كما تأتي القمة بعد أنباء عن وصول قوات روسية برية لأول مرة إلى منطقة البوكمال في ريف دير الزور الشرقي وتموضعها قبالة مناطق سيطرة ميليشيا «قوات سورية الديمقراطية- قسد»، المدعومة من الاحتلال الأميركي، فيما بدا أنه قد يكون رداً على الاتفاق الأميركي التركي.
أيضاً تتزامن القمة الثلاثية لرؤساء الدول الضامنة لمسار «أستانا» حول سورية مع عملية عسكرية عنيفة يشنها الجيش العربي السوري بدعم من حلفائه في ريف حماة الشمالي وريف إدلب الجنوبي ضد التنظيمات الإرهابية المدعومة من قبل النظام التركي، وسط تقدم لافت وسريع للجيش وهزائم مريرة لأدوات النظام التركي.
وكان «الكرملين»، أعلن قبل عدة أيام عن قمة ثلاثية مرتقبة ستضم أنقرة وموسكو وطهران، حول سورية، ستعقد في أيلول المقبل.
يُشار إلى أن رؤساء الدول الضامنة لمسار «أستانا»، عقدوا أكثر من قمة حول سورية، كان آخرها في مدينة «سوتشي» الروسية، منتصف شباط الماضي.
وأعلن رئيس النظام التركي، على هامش قمة مجموعة العشرين التي انعقدت مؤخراً في أوساكا اليابانية، أن بلاده وإيران وروسيا قد تنظم قمة ثلاثية حول سورية، تليها قمة رباعية بمشاركة تركيا وروسيا وفرنسا وألمانيا.



عدد المشاهدات:563( الاثنين 06:58:10 2019/08/19 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 28/01/2020 - 9:00 ص

الأجندة
بست قبلات فتاة تنوم جراءها...فيديو كارثة بملاعب إنجلترا.. أحرز 3 أهداف لفريقه ثم لقي مصرعه لاعب فنون قتالية أمريكي يصارع امرأتين معاً.. شاهد: من المنتصر في النهاية أمريكية تبيع زوجها بـ100$ فقط.. انتقاما منه؛ والسبب... (صور) شاهد.. سمكة تقفز من الماء وتطعن رقبة شاب! خطأ كارثي من سائق دبابة خلال عرض عسكري كاد أن يسفر عن مجزرة... فيديو شاهد لحظة تفجير ناطحتي سحاب المزيد ...