السبت29/2/2020
ص0:38:28
آخر الأخبار
"الجيش الوطني الليبي" يعلن مقتل 15 عسكريا تركيا في قصف استهدف مطار معيتيقةمقتل 10 من جنود النظام التركي في قصف للجيش الليبيالسعودية تعلّق دخول المعتمرين إلى أراضيها تفادياً لكوروناالأردن يعرض مشروعاً لسكة حديد تربطه مع السعودية وسوريةالجعفري: نظام أردوغان حول نقاط المراقبة التركية داخل الأراضي السورية إلى غرف عمليات ونقاط إسناد ودعم للتنظيمات الإرهابيةوحدات الجيش تمشط قرى العنكاوي والعمقية والحواش والحويجة من مخلفات الإرهاب وتواصل عملياتهاالخارجية: دعم الإرهاب أصبح استراتيجية ثابتة في سياسات النظام التركي والغرب للوصول إلى غاياتهم الدنيئةمصدر عسكري: وحدات الجيش تتابع تصديها الحازم للموجات المتكررة من هجوم التنظيمات الإرهابية المدعومة من الجانب التركي على محور سراقبفرقاطتان روسيتان مسلحتان بصواريخ كاليبر تعبران المضائق التركية في طريقهما نحو الساحل السوري "الصحة العالمية": مخاطر كورونا الآن مرتفعة للغاية في العالم بيع مادة زيت (عباد الشمس) وزيادة كميات السكر والشاي عبر البطاقة الإلكترونية بداية آذارالأردن يعفي الشاحنات السورية من بدل المرورنظرة سورية إلى مستقبل العلاقة الروسية التركية في إدلبأنقرة «وحيدة» في «نار إدلب»: مقتل أكثر من 30 عسكرياً تركياً في غارة واحدةضبط شركتين تجاريتين ومحل يتعامل أصحابهم بغير الليرة السوريةالقبض على أفراد عصابة تقوم بترويج عملات أجنبية مزيفة في درعابالفيديو ... مطاردة هوليودية بين دبابة سورية ومدرعة تركية في ريف إدلب"مدرب المرتزقة".. من هو الجنرال التركي خليل سويصل؟التربية تذكر بموعد الاختبار التجريبي لطلاب الشهادتين الثانوية العامة والتعليم الأساسيساعاتي: للطلبة السوريين الدارسين في الخارج دور مهم في إعادة إعمار ما دمره الإرهاباستشهاد طفلة وامرأة بانفجار عبوة ناسفة في مدينة درعاالجيش يحرر قرى جديدة في ريف حماة الشمالي الغربي ويلاحق فلول الإرهابيين باتجاه قرى مجاورة بريف إدلب الجنوبيمع تعافي المدينة.. السياحة تصدق على عقد استثماري لمشروع فندق كارلتون القلعة بحلببدء تنفيذ الآلية الجديدة لنقل ملكية العقارات في سورية.. والمصالح العقارية توضحأعراض كورونا أم نزلة برد.. كيف تعرف ؟ وكيف تتم الوقاية؟خمس معلومات عن سرطان الغدة الدرقية الغامضمصر.. المغنية شيرين عبد الوهاب تعلن عن إصابتها بورم خبيثمرح جبر: بجمالي خربت عمليات التجميلهل أصيب جاكي شان بفيروس "كورونا"؟بوتين رفض فكرة استخدام شبيه له حتى عند اشتداد خطر الإرهاب في روسياهواوي تستهزئ بالعقوبات الأمريكية وتعلن عن قدرات نظامها الجديد بديل "أندرويد"شركة ألمانية تكشف عن هاتف مصنوع من الكربونأردوغان عارياً.. السقوط الحتمي! ...... د. بسام أبو عبد اللهما الَّذي يمنع عودة الخليجيين إلى سوريا؟

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

خــــارج الـتـغـطـيـة >> "تمثيلية" جرحى "أفيفيم" تُحدث جدلاً داخلياً في "إسرائيل"

سجى مرتضى

 لماذا قد يُقدم الاحتلال على فضح رواية كان من المفترض أن تبقى سريّة لتنجح في تحقيق هدفها المنشود؟

"أستطيع الآن أن أعلن خبراً مهماً: لم يُصب من طرفنا أحد ولو بخدش". هكذا أعلن رئيس وزراء العدو الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أمس الأحد – بكل هدوء وبعينين تنظران إلى الأسفل – أنّ لا جرحى في صفوف جيشه بعد الضربة التي تلقاها من حزب الله في لبنان في مستوطنة "أفيفيم" التي تبعد 4 كلم عن الأراضي اللبنانية.

رواية تتناقض تماماً مع ما أعلنه الحزب في بيان العملية، حين قال: "قامت مجموعة الشهيدين حسن زبيب وياسر ضاهر بتدمير آلية عسكرية إسرائيلية عند طريق ثكنة أفيفيم وقتل وجرح من فيها"، كما عرض اليوم الإثنين مشاهداً تظهر بوضوح الهدف المرصود وكيفية استهدافه واصابته مباشرة.

ثقة حزب الله من دقة هدفه، سريعاً ما ثبتتها الصحافة الإسرائيلية، التي كذّبت رئيس وزراءها بتأكيد وصول عدد من الجرحى (تفاوت الحديث بين اثنين وأربعة) إلى المستشفيات الإسرائيلية.

التكذيب الأوّل جاء على لسان مراسلة الإذاعة الإسرائيلية، أورلي الكلعي، التي أكدت وصول جرحى إلى مستشفى "رامبام" شمال فلسطين المحتلة. كما نشرت العديد من وسائل الإعلام الإسرائيلية فيديو يظهر عملية نقل جرحى عبر مروحية بعد الاستهداف مباشرة. لتتساءل القناة 12 الإسرائيلية، بأنّه طالما أعلن نتنياهو عن عدم وجود إصابات في العملية ولا حتى خدوش لأيّ جندي، "فلماذا أقلعت طائرة هليكوبتر من الحدود الشمالية إلى مستشفى "رامبام" وأخلت الجنود هناك؟".

"تمثيل درامي"، "تكتيك يعود للحرب النفسية" و"عملية إجلاء وهمي"، مصطلحات استخدمها العدو الإسرائيلي واعلامه لتوصيف وتبرير ما حصل بعد عرض مشاهد نقل الجرحى. موقع "تايمز أوف إسرائيل" تحدث عن أنّ "الجنديين الجريحين كانا في الواقع جزءاً من عملية تمويه خُطط لها مسبقاً. فإسرائيل كانت تأمل كما يبدو في أن يخلص حزب الله - ظناً منه بأنه تسبب بوقوع إصابات - إلى أن رده على الهجمات الإسرائيلية على أهداف لحزب الله وإيران في الشهر الماضي كان كافياً، وأن يتوقف عن إطلاق النار".

الموقع اعتبر أيضاً أنها "ليست هذه هي المرة الأولى التي يقوم فيها الجيش الإسرائيلي باستخدام تكتيك يعود للحرب النفسية في أحداث تصعيد مع حزب الله"، ضارباً المثال بما حصل الأسبوع الماضي، عندما رصدت وسائل إعلام لبنانية مركبة عسكرية إسرائيلية عند الحدود الشمالية بداخلها دمى ترتدي زيّاً عسكريّاً.

انتقادات داخلية إسرائيلية: "نشر مناورة التضليل يمكن أن يدفع حزب الله كي يقوم بعمل مجدداً"

إذاً سرعان ما تحوّلت "التمثيلية" الإسرائيلية المفترضة إلى جدل داخليّ، يعكس بشكل كبير الأزمة السياسية العميقة على اعتاب الانتخابات. فالرواية الرسمية حول "التمثيليّة" لم تقنع كثيراً العديد من السياسيين والعسكريين والمحللين والصحفيين الإسرائيليين، الذين وان سلّموا جدلاً بحصولها، تساءلوا لماذا يتمّ الإعلان والحديث عنها بعد ساعات قليلة من العملية؟.

تساؤل منطقي، لماذا قد يُقدم الاحتلال على فضح رواية كان من المفترض أن تبقى سريّة لتنجح في تحقيق هدفها المنشود؟.

أبرز ردود الفعل الداخلية الإسرائيلية على تمثيلية العدو المفترضة، جاءت على لسان نائب رئيس الموساد السابق رام بن باراك، الذي عبّر عن تخوّفه من أنّ "نشر مناورة التضليل يمكن أن يدفع حزب الله كي يقوم بعملٍ مجدداً".

القائد السابق لوحدة العمليات الخاصة بالجيش الإسرائيلي عومر بارليف، أشار إلى أنّ "التفاخر بمناورة التضليل يلحق أضراراً بنا"، متساءلاً: "ما هدف المناورة إذا لم تبث شعوراً بالهدوء لمدنيي إسرائيل؟".

وفي الوقت الذي أشارت فيه وسائل إعلام إسرائيلية، إلى أنّ "مناورة التضليل" التي قام بها جيش الاحتلال الإسرائيلي "لم يكن يجب أن تكشف"، رأى عضو الكنيست يئير لبيد، أنّ الكشف عنها هو لـ"كسب نقاط في الانتخابات وهذا يسمّى عدم مسؤولية".

من جهته اعتبر الخبير الإسرائيلي في الشؤون العربية يوني بن مناحيم، أنّ جيش بلاده "قام بحرب نفسية على مدنيي إسرائيل وليس على حزب الله، في مناورته التضليلية أدخل كل الدولة في ضغط زائد على رئيس الأركان الذي وافق بأن هذا الهراء لا يوجد منه فائدة عملانية أو استخبارية. بل يمكن أن تنتج عنه أضرار فقط".

تساحي دافوش المراسل العسكري في اذاعة الجيش الإسرائيلي، كتب ساخراً على تويتر: "مناورة تضليل جميلة للجيش الإسرائيلي. ما الأمر المنطقي في نشر هذا التضليل بعد بضع ساعات مما حصل؟ خاصة وأن الدم لم يبرد بعد؟، ليفهم حزب الله أنه وقع في فخ وتُثار الرغبة لديه بتنفيذ رد إضافي بسبب الشعور بالإهانة؟ استراتيجية علاقات عامة؟".

وفي سياق تحليل تداعيات ما حصل على الحدود الفلسطينية اللبنانية أمس، ودحض ادعاءات العدو حول عدم وقوع جرحى وعن أنّ الأمر برمّته كان مجرد "تكتيك نفسي"، أكدت مصادر للميادين إلى أن مزايا صاروخ الكورنيت الذي استعمل في العمليّة وقطر انفجاره وقوته القاتلة "تؤكد نجاح مكمن ضد الدروع للمقاومة واستحالة عدم سقوط قتلى وجرحى".

مصادر الميادين الموثوقة اعتبرت أنّ ادعاء العدو أن هناك "تمثيلاً درامياً" لنقل الجرحى، "تكسر هيبة هذا الجيش النظامي وتؤثر على وعي كيانه وجمهوره"، متسائلةً: "هل الهبوط الاضطراري للمروحية في نقطة العملية لإخلاء الجرحى مرتين (حيث نقل ثلاث حالات في المرة الأولى وحالتين بعد نصف ساعة) وبالتالي تعرض اسقاطها بأيّ لحظة وتدميرها، هل هو تمثيلية كذلك؟".

يُذكر أنّ حزب الله قام بالأمس بتدمير آلية عسكرية إسرائيلية في مستوطنة "أفيفيم" رداً على استشهاد اثنين من عناصره بقصف إسرائيلي في سوريا نهاية الشهر الماضي.

المصدر : الميادين نت



عدد المشاهدات:3159( الاثنين 21:20:49 2019/09/02 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 28/02/2020 - 11:02 ص

أنفاق ومتاريس حفرها الإرهابيون في قرية معرزيتا بريف إدلب الجنوبي

الأجندة
عارضة أزياء يدفعها هوسها بمغني راب للقيام بإجراء أفقدها بصرها بالفيديو.. مقاتلة تكسر أنف رجل "سخر" منها بيتبول يدخل في شجار مميت مع أفعى الكوبرا من أجل صاحبه...فيديو ماذا يحدث في حال تسخين قنبلة يدوية في المياكروويف... فيديو هاجمه قرش عملاق.. وتغلب عليه بأبسط طريقة بشرية ممكنة 9 دقائق تحبس الأنفاس... عملية إنقاذ أحصنة وقعت في بركة متجمدة (فيديو) مشجع لنادي لاتسيو يطلب يد صديقته الأمريكية بطريقة مبدعة المزيد ...