الجمعة28/2/2020
ص2:56:12
آخر الأخبار
السعودية تعلّق دخول المعتمرين إلى أراضيها تفادياً لكوروناالأردن يعرض مشروعاً لسكة حديد تربطه مع السعودية وسوريةعون: ساعات قليلة ويبدأ التنقيب عن النفط في لبنانالملك السعودي يستقبل حاخاماً "إسرائيلياً" في الرياضالجيش يحرر جبل شحشبو الاستراتيجي و7 قرى بريف حماة الشمالي الغربي ويلاحق فلول الإرهابيين في المنطقةالجعفري: سورية تطالب مجلس الأمن بلجم السلوك العدواني للنظام التركي مصدر عسكري: الإرهابيون في إدلب يستخدمون بدعم تركي صواريخ كتف صناعة أمريكية لاستهداف الطائرات الحربية السورية والروسيةبالخرائط | التقاء قوات الجيش السوري المتقدمة في ريفي ادلب الجنوبي وحماه الشمالي الغربيوزير خارجية النظام التركي يجري اتصالا هاتفيا مع الأمين العام لحلف الناتو بعد مقتل عشرات الجنود الاتراك .. تركيا "ترد" بقصف أهداف سوريةالأردن يعفي الشاحنات السورية من بدل المرور المصرف المركزي : يحق للمواطن سحب 5 آلاف دولار من المصرف في حال كان الإيداع نقدي .. مسموح إدخال 100 ألف دولار كاش وإخراج 10 آلاف بعد التصريح عنهاإردوغان فَقَدَ هيبته.. يعترف بـ(اتفاقية أضنة) وينكر من وقّعهاتركيا لن تخرج من سوريا.. إلا إذا....بقلم الاعلامي حسني محليسوريا.. اختطف نفسه ليبتز والده بفدية مالية كبيرةمطلوب بمذكرة قضائية.. القبض على تاجر مخدرات في حمص"مدرب المرتزقة".. من هو الجنرال التركي خليل سويصل؟ مندوب سوريا للمندوب التركي : كيف يمكن أن يكون لنظام قاتل مجرم سارق أن يدعي أنه يسعى للحفاظ على الأمن" - فيديوالتربية تذكر بموعد الاختبار التجريبي لطلاب الشهادتين الثانوية العامة والتعليم الأساسيساعاتي: للطلبة السوريين الدارسين في الخارج دور مهم في إعادة إعمار ما دمره الإرهابأسلحة وذخائر بعضها تركي الصنع من مخلفات الإرهابيين في المنطقة الجنوبية (صور)سانا| وحدات الجيش تتصدى لهجوم كبير للإرهابيين على سراقب وتكبدهم خسائر فادحة في الأفراد والعتادمع تعافي المدينة.. السياحة تصدق على عقد استثماري لمشروع فندق كارلتون القلعة بحلببدء تنفيذ الآلية الجديدة لنقل ملكية العقارات في سورية.. والمصالح العقارية توضحأعراض كورونا أم نزلة برد.. كيف تعرف ؟ وكيف تتم الوقاية؟خمس معلومات عن سرطان الغدة الدرقية الغامضمصر.. المغنية شيرين عبد الوهاب تعلن عن إصابتها بورم خبيثمرح جبر: بجمالي خربت عمليات التجميلبوتين رفض فكرة استخدام شبيه له حتى عند اشتداد خطر الإرهاب في روسيارضيعة تتعافى من فيروس كورونا من دون عقاقير خلال 17 يوماشركة ألمانية تكشف عن هاتف مصنوع من الكربوناقتصادية وقوية.. تحفة أخرى تنضم لأسرة مرسيدسأردوغان عارياً.. السقوط الحتمي! ...... د. بسام أبو عبد اللهما الَّذي يمنع عودة الخليجيين إلى سوريا؟

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

خــــارج الـتـغـطـيـة >> بمباركة ’قسد’.. اكبر مجرمي 'داعش' رجل إنشاءات بالرقة!

حولت ما يسمى قوات سورية الديمقراطية "قسد" أحد أكبر مجرمي تنظيم داعش الإرهابي إلى أبرز رجال الأعمال في الرقة، وذلك في مؤشر على فسادها.

وبات هذا المجرم يتحكم بقطاع الإنشاءات والإعمار في المدينة، فضلاً عن وساطته لدى الميليشيا للإفراج عن مسلحين سابقين من التنظيم ليصبحوا سنداً له في أعماله.

ولا تزال قضية مسلحي وقادة تنظيم داعش السابقين الذين التحقوا بصفوف «قسد»، تتصدر المشهد في منطقة شرق الفرات في ظل الصمت المتواصل لقيادات الميليشيا حول ممارساتها ولاسيما مع النشاط الكبير لخلايا التنظيم في المنطقة.

ونقل «المرصد السوري » للمسلحين، عن مصادر وصفها بـ«الموثوقة»، أن فساداً كبيراً تعيشه الرقة في قطاع الإنشاءات من سرقات وتجاوزات وما إلى ذلك من قبل أشخاص كانوا سابقاً في صفوف التنظيم وأصبحوا شخصيات بارزة في هذا المجال.

ولفتت المصادر إلى أن قيادي محلي سابق لدى تنظيم داعش ممن شاركوا في الهجوم على عين العرب وجرى اعتقاله في محافظة الرقة لعدة أشهر قبل أن يفرج عنه، تحوّل إلى رجل الإنشاءات الأول في الرقة بمباركة من «قسد»، حيث بات يتحكم بقطاع الإنشاءات والإعمار في المدينة، فضلاً عن وساطته للإفراج عن مسلحين سابقين من التنظيم ليصبحوا إلى جانبه في منصبه.

وأضافت المصادر: إن هذا «الأمير» السابق (لم تذكر اسمه) بات يملك مزارع عدة في منطقة الصالحية ومرافقة شخصية وسلاحاً، مستغلاً ما جناه من سرقات وتجاوزات في مجال الإنشاءات وكان آخرها قضية سرقة أكثر من 200 ألف طن من الحديد من المباني المدمرة بفعل العمليات العسكرية السابقة في الرقة (عمليات قسد وتحالف واشنطن بحجة محاربة التنظيم)، وهو متورط بها بشكل رئيسي برفقة أشخاص آخرين.

وأوضحت، أن مكيدة تعرض لها عمال في هذا المجال وجرى اتهامهم بهذه السرقة وزجهم في السجون، وسط استياء شعبي واسع ومتواصل تجاه قضية المسلحين السابقين في صفوف تنظيم داعش، حيث تصاعد هذا الاستياء بشكل كبير، الخميس الماضي، في الأوساط المدنية على خلفية الممارسات التي يقوم بها مسلحون من «قسد» ممن كانوا مسلحين سابقين لدى تنظيم داعش قبل أن يجروا «تسوية» وينخرطوا في صفوف الميليشيا وما يسمى «الدفاع الذاتي» وغيرها من الميليشيات التي تسيطر على منطقة شرق الفرات، وذلك وفق ما ذكر «المرصد».

وبهذا الصدد، أشارت المصادر الـــ«موثوقة» إلى أن «اللواء 42» في بلدة الكبر بريف دير الزور الغربي التابع لـ«قسد» يشهد ممارسات إرهابية بحتة من قبل مسلحين سابقين من التنظيم ممن هم في صفوف «الدفاع الذاتي» الآن، حيث يعمد هؤلاء المسلحون على ترهيب المتطوعين الجدد الذين يفرزون إلى «اللواء 42» عبر تهديدهم بالقتل وإظهار أشرطة مصورة لهم وهم يقومون بعمليات ذبح وقتل إبان تواجدهم في صفوف داعش، فضلاً عن تجويعهم، الأمر الذي أدى لإصابتهم بأمراض وذلك لأن المسؤول عن إيصال الطعام للمسلحين في «اللواء 42» هو أحد مسلحي التنظيم سابقاً ويعمد إلى توزيع الطعام إلى رفاقه في التنظيم وعوائلهم ومعارف لهم في بلدة الكف، على حين لم تقم قيادة «قسد» باتخاذ أي إجراءات حول هذه الممارسات والانتهاكات التي تنتشر في كل مكان شرق الفرات، نظراً لتواجد أعداد كبيرة في صفوف «قسد» ممن كانوا مسلحين سابقين لدى التنظيم.

وكانت «قسد» استولت على مدينة الرقة في تشرين الثاني عام 2017 بعد معارك خاضتها بالتعاون مع ما يسمى «التحالف الدولي» الذي تقوده واشنطن، بحجة محاربة تنظيم داعش.

وعلى الرغم من إبرام «قسد» و«التحالف الدولي» اتفاقاً مع تنظيم داعش على الخروج من الرقة دون قتال، فقد تقصدا تدمير المدينة بشكل شبه كامل.

كما أقامت «قسد» «مخيم الهول» في ريف الحسكة للهاربين المدنيين من المعارك التي خاضتها مع التنظيم في شرق الفرات، لكن خرج مع المدنيين إلى المخيم الآلاف من مسلحي داعش وعائلاتهم ومنهم أجانب، وترفض دولهم استقبالهم، حيث عمدت إلى ضم الكثير من هؤلاء المسلحين إلى صفوفها وبينهم قياديون بعد «تسوية» أوضاعهم ليتحولوا الآن إلى مسلحين في صفوفها و«شرطة مرور» يمارسون أبشع الانتهاكات بحق المدنيين.

وجدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب تهديداته لحلفائه في أوروبا متوعدا من جديد بإطلاق سراح من تبقى من إرهابيي داعش الأوروبيين إذا رفضت بلدانهم الأصلية استقبالهم.

وقال: إن «الولايات المتحدة تحتجز آلاف الإرهابيين من تنظيم (داعش) ونريد أن تأخذهم أوروبا»، مضيفاً: أن «واشنطن ستضطر على الأرجح لإطلاقهم إلى أوروبا إذا لم يأخذهم الأوروبيون».

وتحاول الولايات المتحدة إنقاذ من تبقى من وكلائها الإرهابيين الذين انتهى دورهم الإجرامي بحق السوريين بحجة إعادتهم إلى بلدانهم الأصلية عبر إعدادها خططاً لتهريبهم والضغط على حلفائها لاستقبال رعاياهم من هؤلاء الإرهابيين مع تأكيدها على الاستعداد التام لمساعدة هذه الدول في ذلك شريطة إتمام الأمر سريعاً.



عدد المشاهدات:6119( الاثنين 03:07:39 2019/08/05 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 28/02/2020 - 1:01 ص

أنفاق ومتاريس حفرها الإرهابيون في قرية معرزيتا بريف إدلب الجنوبي

الأجندة
بالفيديو.. مقاتلة تكسر أنف رجل "سخر" منها بيتبول يدخل في شجار مميت مع أفعى الكوبرا من أجل صاحبه...فيديو ماذا يحدث في حال تسخين قنبلة يدوية في المياكروويف... فيديو هاجمه قرش عملاق.. وتغلب عليه بأبسط طريقة بشرية ممكنة 9 دقائق تحبس الأنفاس... عملية إنقاذ أحصنة وقعت في بركة متجمدة (فيديو) مشجع لنادي لاتسيو يطلب يد صديقته الأمريكية بطريقة مبدعة أطباء يراقصون مرضى كورونا للتخفيف من معاناتهم... فيديو المزيد ...