-->
الاثنين24/6/2019
ص8:48:9
آخر الأخبار
سلاح الجو اليمني المسير يستهدف مطاري جيزان وأبهاترامب ردا على احتمال فتح تحقيق في مقتل خاشقجي : نحتاج إلى أموال السعوديةبري يرفض "صفقة القرن": لبنان لن يشارك في بيع فلسطيندبلوماسي سعودي: زمن الحرب مع (إسرائيل) انتهى واستقبال (الإسرائيليين) في السعودية مسألة وقتاجتماع روسي أميركي إسرائيلي بالقدس المحتلة … تعزيزات عسكرية شمالاً والحربي يغير على معاقل الإرهاب في جسر الشغورالمفتي حسون: سورية تدفع اليوم ضريبة الحفاظ على كرامتها ورفضها للهيمنةبرلماني سوري يكشف حقيقة المبادرة الأمريكية للحل في سورياأمطار متوقعة فوق المرتفعات الساحلية وتحذير من تشكل الضباب في بعض المناطق الجبليةإيران: الهجمات الإلكترونية الأميركية علينا "فشلت"ترامب عن العلاقات مع السعودية: لنأخذ أموالهممجلس الوزراء: تخصيص 25 بالمئة من مستوردات القطاع الخاص الممولة من المركزى للسورية للتجارةعملية تخريبية تستهدف خطوط المرابط النفطية في بانياس…والورشات المختصة تقوم بإصلاح الأضرارماذا وراء تراجع ترامب عن الحرب؟ .....قاسم عزالدين هل دخلت الدراما مرحلة تمجيد البطل الخارج على القانون؟أحداث دون سن البلوغ يشكلون عصابة أشرار .. وقسم شرطة عرنوس يلقي القبض عليهموفاة 4 أشخاص بحادث تصادم على طريق الحسكة القامشليترتيب أقوى خمسين جيش في العالم، أربع دول عربية في القائمةوزير سعودي في سوريا ...ومصادر محلية تكشف عن أهداف الزيارة 33 فريقاً في المسابقة البرمجية للمعهد العالي للعلوم التطبيقية والجامعة الافتراضية-فيديوالتعليم العالي تعلن عن تقديم مقاعد دراسية للمرحلة الجامعية الأولى في سلطنة عمانرمايات مركزة ضد تحركات الإرهابيين في ريفي إدلب وحماةبأسلوب حرب الاستنزاف ... الجيش يوسع محاور الاستهداف إلى ريف حلبسلسلة فنادق فورسيزونز العالمية تتخلى عن إدارة فندقها في دمشقمجلس محافظة دمشق يوافق على الإعلان عن المخطط التنظيمي لمنطقة القابون الصناعي5 فواكه سحرية لعلاج الصلعللتخلص من دهون البطن.. احذر هذه الأطعمة!فيلم «أمينة» يحصد جائزة أفضل إخراج في مهرجان مكناس الدوليسلوم حداد: "جدو" أهم من أي لقب فني قد يطلق عليّحذاء "رجل الماعز" أحدث صيحات الموضة لبنان.. رحيل مؤلم لـ"محاربة السرطان الجميلة"فيديو مذهل يكشف عالما مخفيا داخل أجسادنا!بعد عملة "ليبرا" هل يتحول فيسبوك إلى امبراطورية رقمية؟صاروخٌ إيراني .. يضع ترامب وخصومه وحلفائه في الزاويةمعركة تحرير إدلب… والخيارات التركية

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

بعد كل هزيمة لها… التنظيمات الإرهابية وداعموها يستحضرون مسرحية استخدام السلاح الكيميائي مجدداً

مجدداً تجتر التنظيمات الإرهابية وداعموها والإعلام الغربي الناطق باسمها سيناريو استخدام السلاح الكيميائي من قبل الجيش العربي السوري كما اعتادت في كل مرة تتجرع تلك التنظيمات الهزيمة على يد أبطال الجيش فيما مسرح تلك التمثيلية الجديدة هو بلدة كباني بريف اللاذقية الشمالي.


إذ تناقلت اليوم التنظيمات الإرهابية وبعض وسائل الإعلام الناطقة باسمها أو التابعة لها خبراً كاذباً عن استخدام الجيش العربي السوري سلاحاً كيميائياً في بلدة كباني بريف اللاذقية كما دأبت دائماً بعد كل هزيمة تمنى بها في أي منطقة سورية يتم تطهيرها من رجسها.

القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة التي نفت تلك الأخبار الكاذبة والمفبركة جملة وتفصيلاً أكدت أنها عارية تماماً من الصحة وشددت في الوقت نفسه أنها ماضية في محاربة الإرهاب واجتثاثه حتى تطهير آخر ذرة تراب من سورية.

سيناريو استخدام السلاح الكيميائي لا يزال قائماً لدى التنظيمات الإرهابية والدول الداعمة لها في ظل الخروقات المتواصلة لهذه التنظيمات لمنطقة خفض التصعيد في إدلب والتي بدورها تستدعي الرد عليها من قبل الجيش العربي السوري وحينها تكون الأرضية مؤاتية لاتهام الجيش بتنفيذ هجوم كيميائي مزعوم واستدعاء تدخل خارجي ضد سورية.

تمثيلية باتت مفضوحة للقاصي والداني وخصوصاً مع تواتر العديد من المعلومات التي نشرتها مؤخراً وسائل إعلام عدة عن استعداد تنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي لافتعال مسرحية كيميائية في منطقة خفض التصعيد في إدلب وريف اللاذقية الشمالي واتهام الجيش العربي السوري بها على غرار ما قام به الإرهابيون في غوطة دمشق وحلب وغيرها من المناطق السورية التي طهرها الجيش العربي السوري من رجسهم.

وفيما يروج الإعلام الغربي لمسرحية الكيميائي الجديدة في بلدة كباني يتجاهل عن عمد الوثيقة المسربة عن منظمة حظر الأسلحة الكيمائية حول مزاعم استخدام الجيش العربي السوري في نيسان من العام الماضي أسلحة كيميائية في مدينة دوما بريف دمشق والدور الذي لعبته المنظمة بهذا الصدد.

الوثيقة التي نشرتها الصحفية الاسترالية المستقلة كاتلين جونستون على مدونتها على الانترنت وكشفت أن المنظمة قامت بالتكتم على تقرير لخبراء مهندسين اكتشفوا بأن العبوات التي تحوي المواد الكيميائية “لم تلق من الجو” وهو ما يفند الاتهامات التي سيقت للجيش العربي السوري بشن هجوم كيميائي ويشير بوضوح إلى مسؤولية التنظيمات الإرهابية عن ذلك لا تجد لها مكاناً في الاعلام الغربي الذي يدعي المصداقية والموضوعية وبحثه عن الحقيقة.

وكانت الصحفية الاسترالية نقلت عن المحقق الاسكتلندي السابق وضابط مكافحة الإرهاب تشارلز شويبريدغ قوله “لقد تكشف الآن أن منظمة حظر الأسلحة الكيميائية تكتمت أو أعاقت تقريراً لخبراء مهندسين اكتشفوا بأن عبوات الكيميائي لم تلق من الجو”.

يذكر أن تحقيقات نشرها مراسل هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” ريام دالاتي في شباط الماضي واستغرقت أشهراً حول المشاهد التي قيل إنها صورت في مستشفى مدينة دوما بالغوطة الشرقية يوم الهجوم الكيميائي المزعوم أثبتت أنها مجرد مسرحية موضحاً أن كل ما قيل حول هجوم باستخدام السارين في دوما كان مفبركاً كي يكون لديه أكبر قدر ممكن من التأثير وأنه توصل إلى ذلك استناداً إلى مقابلات مع نشطاء وعناصر مما يسمى “الخوذ البيضاء” وسكان في المنطقة.

حقائق ووثائق دامغة تؤكد تورط التنظيمات الإرهابية باستخدام السلاح الكيميائي في سورية أو بفبركة مسرحيات متعلقة بهذا الشأن يصمت عنها الغرب ووسائل إعلامه ومنابره السياسية والمنظمات الدولية فيما لسان حاله تهويل وتضليل اعلامي.. أخبار ومعلومات ملفقة ومغالطات وبيانات تفتقر إلى الواقعية بشأن الوضع في سورية وصل حد الدفاع عن الإرهاب وإجرامه بحق السوريين مقابل محاولته تشوية صورة الجيش العربي السوري الذي يكافح الإرهاب نيابة عن العالم أجمع.


   ( الاثنين 2019/05/20 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 24/06/2019 - 7:54 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

عنزة تقتل تمساحا يزن 300 كغ (فيديو) بالفيديو... سرعة بديهة أم تنقذ طفلها من الموت المحقق بالفيديو... عريس يرش عروسه بالتراب شاهد.. رجل ثمل يقود دبابة ويرعب سكان مدينته! ثعبان يفاجئ قائد سيارة في مشهد مذهل شاهد... نسر أمريكي يقوم بتصرف نادر مثل البشر ملكة جمال الفلبين تفتخر بأصلها العربي... وتكشف جنسية والدها العربية المزيد ...