-->
الاثنين17/6/2019
م19:40:12
آخر الأخبار
وفاة الرئيس المصري المعزول محمد مرسى أثناء محاكمتهالجيش اليمني: عملياتنا ستطال أهدافا لا يتوقعها النظام السعوديمجدداً....(قاصف) تستهدف مطاراً سعودياً... وواشطن تعترف بإسقاط طائرة لهاالسعودية تطلب النجدة بسبب صاروخ "كروز" اليمنيأهالي الوضيحي يروون تفاصيل المجزرة التي ارتكبها إرهابيو “جبهة النصرة” في قريتهموفاة 6 أشخاص وإصابة آخرين خلال إخمادهم الحرائق التي نشبت في الأراضي الزراعية بريف الحسكةاندلاع حرائق في الأراضي الزراعية جراء اعتداء إرهابي بالقذائف الصاروخية على قرى بريف حماة الشمالي.. ووحدات الجيش ترد“الدولي للصحفيين” يتبنى مشروع قرار برفع العقوبات عن الإعلام السوريطهران: نهج السعودية الخاطئ لم يجلب سوى الحروب والدمارالولايات المتحدة وبريطانيا ترسلان قوات إلى منطقة الخليج...هل تستعدان لضرب إيراناغلاق ١٣٧ مطعما في حلب . عزالدين نابلسي .خلافاً للتوقعات زيادة الحوالات لم تخفّض الدولار أمام الليرة والسعر تجاوز عتبة 590 …هل هي «صفقة القرن» فعلاً؟ ....فخري هاشم السيد رجبمعركة إدلب .. ومأزق تركيا الاستراتيجيبالجرم المشهود ...فرع الأمن الجنائي في ريف دمشق يلقي القبض على أحد مروجي العملة المزيفةالقبض على عصابة انتحلت صفة دورية أمنية لترهيب المواطنين بقوة السلاح .وزير سعودي في سوريا ...ومصادر محلية تكشف عن أهداف الزيارة مركبة غريبة الشكل تهاجم المسلحين في سوريا اليك بعض الاشياء الواجب تدريب اولادك عليها فى سن مبكر:مجلس الشعب يقر قانونا يجيز تعيين 5 بالمئة من الخريجين الأوائل للمعاهد التقنية دون مسابقة سلاحا المدفعية والصواريخ يدمران آليات لإرهابيي “جبهة النصرة” بريفي إدلب وحماةمسؤول في "الجيش الحر": السعودية قررت إيقاف الدعم عن المناطق الخاضعة لسيطرة "الجيش الحر" في الشمال السوريوزير السياحة: لم نصرح لأي مكاتب سياحية خاصة بـ الحج والعمرة تقيب المقاولين السوريين في طرح جريئ عن مهنة آيلة للسقوط ان لم يتم دعمها والاهتمام بها حكوميا وافراد أستاذ طب نفسي: كلنا مرضى نفسيون لمدة ساعتينهل ضغط الدم وصل مرحلة الخطر... علامات على الوجه لا تتجاهلهاسلوم حداد: "جدو" أهم من أي لقب فني قد يطلق عليّ"أمل عرفة"إنسحبت بعد "إحتكاك"لهذا السبب فتاه بريطانية تتعرض للضرب من قبل موظفي الأمن في مطار بأمريكا؟لإنقاذ حياة والده... طفل يأكل 5 وجبات يوميارغم الحظر... هواوي تتحدى الجميع بالهاتف الأقوى في العالمخوفا من الحوادث الخطيرة... "فورد" تسحب أكثر من مليون سيارةنهجان ونتيجتان ......بقلم د .بثينة شعبان موسكو تمتلك تصوّراً للحل... وتنتظر قمة العشرين

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

من كان وراء العدوان على سوريّة؟!!!..بقلم خالد العبود

 

- يريد بعضنا ليّ عنق الصراع، وتصوير العدوان الذي حصل على سورية على أنّه عدوان "عربيّ"، كما يريد آخرون اعتباره عدواناً "إسلاميّاً"، ويراه بعضٌ ثالثٌ أنّه عدوانٌ لا يخلو من جوهر "مذهبيّ" أو "طائفيّ"، والحقيقة أنّنا لا نراه كذلك، بمعنى أنّه لم يكن عدواناً "عربيّاً" أو "إسلاميّاً" أو "طائفيّاً"، لأنّنا نعتقد أنّ مثل هذا التسويق لطبيعيّة العدوان وجوهره إنّما هو استمرار للعدوان ذاته، كونه لم يحقّق الأهداف التي قام أو كان من أجلها..


- لو كان العدوان "عربيّاً" كما يراه بعضنا لحقّ علينا أن نطرح السؤال التالي، وهو: كيف اصطفّ قسمٌ كبيرٌ من السوريين إلى جانب هذا العدوان، طالما هو عدوان "عربيّ" على سوريّة، ثم كيف يصطف كثيرٌ ممّن جُنّدوا على أساسٍ "أخوانيّ" و"وهابيّ" كي يقاتلوا إلى جانب العرب في عدوانهم على سوريّة، ثم كيف تقف الولايات المتحدة وأكثر من مئة دولة إلى جانب العرب في عدوانهم هذا؟!!!..

- ولو كان العدوان "إسلاميّاً" كما يراه بعضنا الآخر لحقّ علينا أن نطرح السؤال الآخر التالي، وهو: كيف لم تصطفّ دولٌ إسلاميّة عديدة إلى جانب هذا العدوان، ومنها: "باكستان" و"افغانستان" و"أندونيسيا" و"إيران" والقائمة طويلة، في حين أنّ دولا فاعلة على مستوى العالم، وهي ليست دولا إسلاميّة، ومنها: دول أوروبا والولايات المتحدة، تصطفّ وبقوة كبيرة جدّاً إلى جانب هذا العدوان؟!!!..

- ولو كان هذا العدوان "مذهبيّاً" أو "طائفيّاً" كما يراه بعضنا الثالث، لحقّ علينا أن نطرح السؤال الثالث التالي، وهو: كيف يكون هذا العدوان "طائفيّاً"، في حين أنّ السوريين لم ينخرطوا انخراطاً كليّاً في هذا العدوان، أو لم ينقسموا على أساسه، ثم كيف لم تنقسم الحركات السياسيّة العربيّة على هذا الأساس، أو ينقسم الشارع العربيّ كليّاً على هذا الأساس، ثم كيف استطاع هذا العدوان "الطائفي" أن يشحذ همم كثير من دولة العالم وكياناته، وهي الدول والكيانات التي لا يعنيها مثل هذه العناوين "المذهبية" و"الطائفيّة" التي يعيشها بعضنا؟!!..

- ثمّ علينا أن ننتبه إلى أنّ بعضنا عندما يريد أن يعتبر العدوان "عربيّاً"، وبالتالي يبني على ذلك بأنّ العروبة إنما هي مفهوم خياليّ ليس له واقع موضوعيّ ذو قيمة، وصولا إلى تعويم مفهوم العنوان "السوريّ" باعتباره عنواناً نظيفاً، لتخليصه من العروبة وتمييزه وسلخه عنها، فإنّنا نذكّر هؤلاء الأحبّة بأنّ ردّنا على هذا القول يقسم إلى قسمين:

1- إذا كنّا نعني بالعنوان السوريّ هو الدولة السوريّة بحدودها السياسيّة التي تمثّل الجمهوريّة العربيّة السورية، فإنّنا نذكّر بأنّ مواطنين من مواطني الدولة السورية، ولم يكن عددهم قليلا، هم من كانوا رافعة العدوان على بلادهم، وهم من مارسوا القتل والذبح والحرق والنهب والتنكيل بحقّ بعض السوريين وكثير من مؤسسات بلادهم، وبالتالي فإنّ محاولة تركيزنا على أنّ العرب والعروبة هي من كانت وراء هذا الذبح والتقتيل والتنكيل في حين أنّ السوريين بفضل حضارتهم وتاريخهم وخصوصيتهم لم يفعلوا ذلك، إنّما هو ادعاء باطل وساقط وحاولة تجديف معرفيّ افتراضيّ لا يبني عليه!!..

2- أمّا إذا كنّا نعني بالعنوان السوريّ هو العنوان الذي يحدّد أو يخصّ سوريّة الطبيعيّة، فإنّنا نذكّر بأنّ أفراداً وجماعاتٍ ومؤسساتٍ وحكوماتٍ في فلسطين ولبنان والأردن والكويت كانوا جميعاً أشدّ لؤماً وفتكاً في عدوانهم على بلادنا من كثير من أبناء الدول العربيّة الأخرى!!!..

- إذن..
نحن نعتقد أنّ هذا العدوان الكبير إنّما هو محطة من محطات الصراع الرئيسيّ الذي تشهده المنطقة، والذي يقوم في جوهره على مشروع قادته قوى الامبريالية العالمية من أجل إحكام سيطرتها على المنطقة، وفق اعتبارات جديدة تمنحها إمكانية الانفراد المطلق في السيطرة عليها، وهو عدوانٌ في جوهره وأبعاده الاستراتيجية لا يختلف عن العدوان على فلسطين وعلى مصر عبد الناصر وعلى العراق وعلى ليبيا وعلى اليمن، استُعمل فيه بعض "العربان" من جميع الدول العربية، وبعض "الإسلاميين" من "أخوان" و"وهابيّة"، وكثير من قوى ظلاميّة وطائفيّة، وساهمت فيه أنظمة عربيّة رجعيّة باليّة، وبعض السوريين من إسلاميين ويساريين وناصريين وبعثيين، إضافة إلى كثير منهم ممّن حُمّلوا السلاح تحت عناوين شتّى، بقيادة الولايات المتحدة للقضاء على نظام الرئيس بشار الأسد الذي عطّل المشروع "الأمريكي - الصهيونيّ" على مستوى المنطقة!!!..


   ( الأحد 2018/11/11 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 17/06/2019 - 7:38 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

ملكة جمال الفلبين تفتخر بأصلها العربي... وتكشف جنسية والدها العربية بالفيديو... شاب يبتكر أغرب جهاز لغسل الشعر لص يطلق النار على نفسه أثناء محاولته سرقة متجر (فيديو) ظهور جريء للفنانة اللبنانية مايا دياب بفستان شفاف لقطات مذهلة لمعركة حامية بين دبين... هكذا انتهت (فيديو) بالفيديو... صراف آلي يفقد عقله ويقذف النقود أمام الناس... والكشف عن السبب بالفيديو... طفلة بعمر الـ10 سنوات تنقذ أختها الصغرى من موت محتم المزيد ...