-->
الأربعاء19/6/2019
ص4:41:12
آخر الأخبار
الرئيس العراقي: ضرورة حل الأزمة في سورية سياسياً ومواجهة الإرهابالذي دعا لـ"الجهاد" ضد الشعب السوري.. ميتا في سجنه!الإخونجي " أردوغان" حزين على " مرسي".. والأزمة المصرية التركية تتفاقمالجيش اليمني: عملياتنا ستطال أهدافا لا يتوقعها النظام السعوديالجعفري: سورية مستمرة في الدفاع عن أرضها ومواطنيها ومكافحة الإرهاب وإنهاء الوجود الأجنبي غير الشرعيأبناء القنيطرة ينظمون في عين التينة وقفة تضامنية مع أهلنا بالجولان: قرارات سلطات الاحتلال باطلةالرئيس الأسد يصدر قانونا يجيز تعيين 5 % من الخريجين الأوائل في كل معهد أو قسم أو تخصص يمنح درجة دبلوم تقانيأهلنا في الجولان المحتل يبدؤون إضرابا عاما رفضا لمخططات الاحتلال الإسرائيلي الاستيطانية على أراضيهماحتراق مهاجمة أمريكية بعد اعتراضها من قبل "سو-27" الروسية (فيديو)ترامب يعلن طرد ملايين المهاجرين من الولايات المتحدةلماذا ارتفع الدولار فوق 590 ليرة في السوق الموازيةاغلاق ١٣٧ مطعما في حلب . عزالدين نابلسي .المعلم في الصين: ما الذي تستطيع بكين تقديمه؟ ....بقلم حميدي العبداللهصِرَاعُ مواقع!......د.عقيل سعيد محفوضإخماد حريقين في داريا دون أضرارضبط صاحب مكتبه يطبع قصصات ورقية ( راشيتات ) لطلاب التاسع والبكلورياوزير سعودي في سوريا ...ومصادر محلية تكشف عن أهداف الزيارة مركبة غريبة الشكل تهاجم المسلحين في سورياالتعليم العالي تعلن عن تقديم مقاعد دراسية للمرحلة الجامعية الأولى في سلطنة عمانالسياسات التعليمية في سورية: مراجعة تحليلية نقدية للوسائل والأهداففشل المعركة التي أطلقتها الفصائل المسلحةتنظيم(القاعدة) ينفذ أول هجوم بعد انضمامه إلى غرفة العمليات التركية بريف حماةوزير السياحة: لم نصرح لأي مكاتب سياحية خاصة بـ الحج والعمرة تقيب المقاولين السوريين في طرح جريئ عن مهنة آيلة للسقوط ان لم يتم دعمها والاهتمام بها حكوميا وافراد أستاذ طب نفسي: كلنا مرضى نفسيون لمدة ساعتينهل ضغط الدم وصل مرحلة الخطر... علامات على الوجه لا تتجاهلهاسلوم حداد: "جدو" أهم من أي لقب فني قد يطلق عليّ"أمل عرفة"إنسحبت بعد "إحتكاك"لبنان.. رحيل مؤلم لـ"محاربة السرطان الجميلة"لهذا السبب فتاه بريطانية تتعرض للضرب من قبل موظفي الأمن في مطار بأمريكا؟تجارب ناجحة... علماء روس قاب قوسين أو أدنى من تطوير "عباءة التخفي""ناسا" تكشف صورة لجبل "لم تر البشرية مثله"ما احتمالات المواجهة العسكرية الأميركية ـ الإيرانية؟ ....العميد د. أمين محمد حطيطنهجان ونتيجتان ......بقلم د .بثينة شعبان

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

رسائل صواريخ الحرس الثوري شرق الفرات ...بقلم حميدي العبدالله

طبقاً لعدد كبير من المحللين والمتابعين فإنّ الصواريخ التي أطلقها الحرس الثوري ضدّ مواقع للتكفيريين في منطقة شرق الفرات،


 لا تمثل فقط رداً حازماً وهجومياً على الاعتداءات الإرهابية وعدم الاكتفاء فقط باليقظة ومطاردة الخلايا النائمة داخل إيران، بل ملاحقة الإرهابيين إلى ملاذاتهم الآمنة، وهذه العملية الثانية للحرس الثوري التي تمثل رداً هجومياً على نشاطات الإرهابيين التي تستهدف إيران، إذ تمثلت العملية الأولى بتوجيه ضربة صاروخية لمواقع مسلحين أكراد كانوا قد هاجموا مواقع للقوات الحكومية داخل إيران من شمال العراق.


ويبدو أنّ منفذي هجوم الأهواز، ومشغليهم انطلقوا من منطقة شرق الفرات عبر الأراضي العراقية وشنّوا هجومهم على العرض العسكري في مدينة الأهواز وتسبّبوا باستشهاد وجرح عشرات المدنيين والعسكريين.

الرسالة الأهمّ في هذه الضربة الصاروخية شرق الفرات موجّهة بالدرجة الأولى للولايات المتحدة التي تتحمّل المسؤولية الأولى عن كلّ اعتداء يقع في إيران، بغضّ النظر عن الجهة التي نفذت هذا الاعتداء. فالمنطقة التي استهدفتها صواريخ الحرس الثوري في شرقي الفرات تقع بشكل أو بآخر تحت سيطرة القوات الأميركية أو بالقرب منها وهي التي وفرت ملاذات آمنة للإرهابيين والتكفيريين لشنّ هجمات داخل إيران مستفيدة من سيطرتها على مناطق واسعة من الحدود والأراضي العراقية، مفاد رسالة صواريخ الحرس الثوري على منطقة شرق الفرات موجّهة للقوات الأميركية، تريد هذه الرسالة إفهام المسؤولين الأميركيين أنّ قواتهم، ليس في الخليج والعراق ومياه البحر الأحمر ومضيق هرمز، تحت رحمة الصواريخ الإيرانية، بل وأيضاً في سورية حيث تنتشر القوات الأميركية.

بعبارة أخرى إذا اعتدت الولايات المتحدة أو قواتها الموجودة في سورية على القوات الإيرانية التي تدعم الجيش السوري في حربه على الإرهاب، فإنّ إيران قادرة على الردّ بقوة وحزم وتعريض القوات الأميركية للخطر في سورية، إضافة إلى مواقعها الأخرى في المنطقة.

رسالة أخرى تحملها صواريخ الحرس الثوري موجهة إلى حكومة العدو الصهيوني مفادها: إذا تماديتم باعتداءاتكم على القوات الإيرانية في سورية، وسقط شهداء وجرحى من هذه القوات، فإنّ إيران عبر صواريخها البالستية، وليس فقط حلفاؤها في منظومة المقاومة قادرة على الردّ والاقتصاص.

بكلّ تأكيد رسالة صواريخ الحرس الثوري هذه المرة، كما رسالتها في شمال العراق قبل أسابيع، تؤكد لكلّ من يراهن على الولايات المتحدة في حمايته أنّ رهانه خاسر وسيدفع الثمن غالياً إذا استمرّ في حساباته الخاطئة.

البناء


   ( الأربعاء 2018/10/03 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 18/06/2019 - 9:59 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

ملكة جمال الفلبين تفتخر بأصلها العربي... وتكشف جنسية والدها العربية بالفيديو... شاب يبتكر أغرب جهاز لغسل الشعر لص يطلق النار على نفسه أثناء محاولته سرقة متجر (فيديو) ظهور جريء للفنانة اللبنانية مايا دياب بفستان شفاف لقطات مذهلة لمعركة حامية بين دبين... هكذا انتهت (فيديو) بالفيديو... صراف آلي يفقد عقله ويقذف النقود أمام الناس... والكشف عن السبب بالفيديو... طفلة بعمر الـ10 سنوات تنقذ أختها الصغرى من موت محتم المزيد ...