-->
الاثنين17/6/2019
م22:38:49
آخر الأخبار
الذي دعا لـ"الجهاد" ضد الشعب السوري.. ميتا في سجنه!الإخونجي " أردوغان" حزين على " مرسي".. والأزمة المصرية التركية تتفاقمالجيش اليمني: عملياتنا ستطال أهدافا لا يتوقعها النظام السعوديوفاة الرئيس المصري المعزول محمد مرسى أثناء محاكمتهأهالي قرية الشيخ حديد بريف حماة: الإرهابيون يتعمدون حرق محاصيلنا لكننا متمسكون بأرضنا بحماية رجال الجيشنائب الرئيس الصيني يؤكد للمعلم استمرار تقديم بكين الدعم لسورية في علاقاتهما الثنائية والمحافل الدولية والمنظمات متعددة الأطرافأهالي الوضيحي يروون تفاصيل المجزرة التي ارتكبها إرهابيو “جبهة النصرة” في قريتهموفاة 6 أشخاص وإصابة آخرين خلال إخمادهم الحرائق التي نشبت في الأراضي الزراعية بريف الحسكةطهران: نهج السعودية الخاطئ لم يجلب سوى الحروب والدمارالولايات المتحدة وبريطانيا ترسلان قوات إلى منطقة الخليج...هل تستعدان لضرب إيراناغلاق ١٣٧ مطعما في حلب . عزالدين نابلسي .خلافاً للتوقعات زيادة الحوالات لم تخفّض الدولار أمام الليرة والسعر تجاوز عتبة 590 …هل هي «صفقة القرن» فعلاً؟ ....فخري هاشم السيد رجبمعركة إدلب .. ومأزق تركيا الاستراتيجيبالجرم المشهود ...فرع الأمن الجنائي في ريف دمشق يلقي القبض على أحد مروجي العملة المزيفةالقبض على عصابة انتحلت صفة دورية أمنية لترهيب المواطنين بقوة السلاح .وزير سعودي في سوريا ...ومصادر محلية تكشف عن أهداف الزيارة مركبة غريبة الشكل تهاجم المسلحين في سوريا وزير التربية ينفي تسرب أسئلة الرياضيات للثالث الثانوي العلميإلغاء امتحان الرياضيات لشهادة التعليم الأساسي في مركزين بحماةاستشهاد وجرح عدد من المدنيين في تفجير سيارة مفخخة بالقامشليسلاحا المدفعية والصواريخ يدمران آليات لإرهابيي “جبهة النصرة” بريفي إدلب وحماةوزير السياحة: لم نصرح لأي مكاتب سياحية خاصة بـ الحج والعمرة تقيب المقاولين السوريين في طرح جريئ عن مهنة آيلة للسقوط ان لم يتم دعمها والاهتمام بها حكوميا وافراد أستاذ طب نفسي: كلنا مرضى نفسيون لمدة ساعتينهل ضغط الدم وصل مرحلة الخطر... علامات على الوجه لا تتجاهلهاسلوم حداد: "جدو" أهم من أي لقب فني قد يطلق عليّ"أمل عرفة"إنسحبت بعد "إحتكاك"لهذا السبب فتاه بريطانية تتعرض للضرب من قبل موظفي الأمن في مطار بأمريكا؟لإنقاذ حياة والده... طفل يأكل 5 وجبات يوميارغم الحظر... هواوي تتحدى الجميع بالهاتف الأقوى في العالمخوفا من الحوادث الخطيرة... "فورد" تسحب أكثر من مليون سيارةنهجان ونتيجتان ......بقلم د .بثينة شعبان موسكو تمتلك تصوّراً للحل... وتنتظر قمة العشرين

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

تفاهم بوتين أردوغان يمهّد للعمل العسكري ولا يلغيه

ناصر قنديل 

– لا يملك مَن يقرأ تفاصيل بنود التفاهم المعلن بعد قمة الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب أردوغان إلا طرح سؤالين، الأول هل يمكن تخيّل سيناريو أفضل لإنهاء جبهة النصرة وجمع سلاح الجماعات المسلحة ضمن صيغة تشبه التسويات التي تمّت في مناطق سابقة، 


 حتى يكاد يكون السيناريو مثالياً بتخيل تحقيق جملة أهداف دفعة واحدة من دون أن تسيل قطرة دم واحدة، أو على الأقل بأقل بعد دموي ممكن، أو بمعنى أفضل سياسي بمعركة دموية لا تتحمّل سورية وروسيا والحلفاء تبعاتها ولا تمنح الغرب وعلى رأسه واشنطن فرصة التصعيد ضد سورية والحلفاء؟ والسؤال الثاني هو: هل سيكون ممكناً واقعياً تحقق هذا السيناريو المثالي؟ بمعنى أوضح هل ستكون تركيا قادرة على تحقيق مضمون التفاهمات بعدما منحتها روسيا مهلة شهر لإنهاء جبهة النصرة وثلاثة شهور لجمع السلاح الثقيل والمتوسط من محافظة إدلب؟ وأعلنت التزامها بصورة احتفالية بذلك؟ وهل سيتحقق ذلك بالاعتماد على الضغط الأمني والسياسي فقط، أم بالقوة العسكرية أيضاً؟ وهل القوة العسكرية التركية ستكون مباشرة في المعركة أم ستعهد للجماعات التابعة لها بذلك؟ وهل ستقدر هذه الجماعات على التماسك في تحقيق مهمة أخفقت فيها مراراً وتكراراً بسبب التماثل والتداخل بينها وبين النصرة؟ وهل سيكون ممكناً في حال المواجهة فعل ذلك دون تدخل الجيش السوري وحلفائه، ومساندة سلاح الجو السوري؟


– قراءة مسار الحرب في سورية وعليها يكفي للاستنتاج أن عقدة إدلب العسكرية تضم عشرات آلاف المسلحين منهم آلاف من التركستان والإيغور الذين لا حلّ سياسي معهم، وأن الحديث عن حل رضائي ينهي جبهة النصرة ضرب من الخيال، بينما السيطرة على قرار الجماعات المسلحة لنزع سلاحها الثقيل والمتوسط فهو الوحيد الذي يقع ضمن نطاق الممكن بالنسبة لتركيا، وبالمقابل فالحرب التي يستدعيها تحقيق الالتزام التركي تستدعي مواجهة بشرية وقدرة نارية يستحيل تخيّلها بالاعتماد على جماعات مسلحة تابعة للأتراك يقول تاريخها إنها عند أول تصادم مع النصرة ستتشظى بين مَن ينضم للنصرة ومن يهرب من المعركة، كما يستحيل تخيل توفير قدرة نارية كافية لهذه المعركة دون شراكة سلاح الجو الروسي. وعندما تعجز الجماعات المسلحة التي تديرها تركيا، ويصير المطلوب كلفة بشرية لا يتحملها الجيش التركي داخلياً سيكون للجيش السوري والحلفاء دور ميداني لا يمكن تفاديه، وهذا هو السيناريو الواقعي الوحيد الممكن لتحقيق التفاهم الروسي التركي ضمن المهل الزمنية التي لا تتيح مجالاً مع الرقابة الروسية الجوية والدوريات المعلن عنها لمخاوف من خداع أو انقلاب تركي، لا تتيحه بالأصل المناخات السياسية المحيطة بعلاقة تركيا بكل شركائها السابقين في الحرب على سورية وفي طليعتهم واشنطن.

– يصير السؤال مشروعاً عن سبب هذا التفاهم، إذا كان السياق سيفرض حكماً معركة في إدلب يخوضها الجيش السوري والحلفاء، والجواب أن روسيا تقدّم لتركيا الفرصة للحفاظ على دور في الحل السياسي في سورية بكلفة واضحة وواضح أنها مرتفعة. وبالمقابل تحمل تركيا هذه الفرصة لجماعاتها المسلحة، ومنهم جبهة النصرة لتضعهم أمام معادلة مشابهة كلفة واضحة وواضح أنها مرتفعة تعادل الانتحار. وبذلك تكون النتيجة دينامية سياسية عسكرية في علاقة تركيا بالجماعات المسلحة من جهة، وعلاقتها هي والجماعات المسلحة بالنصرة والتركستان والإيغور وسواهم، ستتيح جعل الخيار العسكري السوري الروسي مع الحلفاء بديلاً مراً ثمن تفاديه مرتفع والذهاب لقبوله آخر المرارات. وبالحصيلة تكون روسيا قد أجهضت الحملة الغربية عليها وعلى إيران وعلى سورية، وبرمجت بلوغ الأهداف بطريقة ذكية ومتدرجة، ووضعت الحل السياسي كواجهة عملية قابلة للفوز، إذا نجحت تركيا ومَن معها بتحقيق الأهداف، وتنقل تركيا ومن معها إلى ضفة روسيا وسورية والحلفاء إذا عجزت تركيا ومَن معها.

– العدوان الإسرائيلي على الساحل السوري وحده يقول إن ما تمّ يجلب القلق لواشنطن وتل أبيب.

البناء


   ( الثلاثاء 2018/09/18 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 17/06/2019 - 9:25 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

ملكة جمال الفلبين تفتخر بأصلها العربي... وتكشف جنسية والدها العربية بالفيديو... شاب يبتكر أغرب جهاز لغسل الشعر لص يطلق النار على نفسه أثناء محاولته سرقة متجر (فيديو) ظهور جريء للفنانة اللبنانية مايا دياب بفستان شفاف لقطات مذهلة لمعركة حامية بين دبين... هكذا انتهت (فيديو) بالفيديو... صراف آلي يفقد عقله ويقذف النقود أمام الناس... والكشف عن السبب بالفيديو... طفلة بعمر الـ10 سنوات تنقذ أختها الصغرى من موت محتم المزيد ...