-->
الاثنين17/6/2019
م20:7:14
آخر الأخبار
وفاة الرئيس المصري المعزول محمد مرسى أثناء محاكمتهالجيش اليمني: عملياتنا ستطال أهدافا لا يتوقعها النظام السعوديمجدداً....(قاصف) تستهدف مطاراً سعودياً... وواشطن تعترف بإسقاط طائرة لهاالسعودية تطلب النجدة بسبب صاروخ "كروز" اليمنيأهالي قرية الشيخ حديد بريف حماة: الإرهابيون يتعمدون حرق محاصيلنا لكننا متمسكون بأرضنا بحماية رجال الجيشنائب الرئيس الصيني يؤكد للمعلم استمرار تقديم بكين الدعم لسورية في علاقاتهما الثنائية والمحافل الدولية والمنظمات متعددة الأطرافأهالي الوضيحي يروون تفاصيل المجزرة التي ارتكبها إرهابيو “جبهة النصرة” في قريتهموفاة 6 أشخاص وإصابة آخرين خلال إخمادهم الحرائق التي نشبت في الأراضي الزراعية بريف الحسكةطهران: نهج السعودية الخاطئ لم يجلب سوى الحروب والدمارالولايات المتحدة وبريطانيا ترسلان قوات إلى منطقة الخليج...هل تستعدان لضرب إيراناغلاق ١٣٧ مطعما في حلب . عزالدين نابلسي .خلافاً للتوقعات زيادة الحوالات لم تخفّض الدولار أمام الليرة والسعر تجاوز عتبة 590 …هل هي «صفقة القرن» فعلاً؟ ....فخري هاشم السيد رجبمعركة إدلب .. ومأزق تركيا الاستراتيجيبالجرم المشهود ...فرع الأمن الجنائي في ريف دمشق يلقي القبض على أحد مروجي العملة المزيفةالقبض على عصابة انتحلت صفة دورية أمنية لترهيب المواطنين بقوة السلاح .وزير سعودي في سوريا ...ومصادر محلية تكشف عن أهداف الزيارة مركبة غريبة الشكل تهاجم المسلحين في سوريا اليك بعض الاشياء الواجب تدريب اولادك عليها فى سن مبكر:مجلس الشعب يقر قانونا يجيز تعيين 5 بالمئة من الخريجين الأوائل للمعاهد التقنية دون مسابقة سلاحا المدفعية والصواريخ يدمران آليات لإرهابيي “جبهة النصرة” بريفي إدلب وحماةمسؤول في "الجيش الحر": السعودية قررت إيقاف الدعم عن المناطق الخاضعة لسيطرة "الجيش الحر" في الشمال السوريوزير السياحة: لم نصرح لأي مكاتب سياحية خاصة بـ الحج والعمرة تقيب المقاولين السوريين في طرح جريئ عن مهنة آيلة للسقوط ان لم يتم دعمها والاهتمام بها حكوميا وافراد أستاذ طب نفسي: كلنا مرضى نفسيون لمدة ساعتينهل ضغط الدم وصل مرحلة الخطر... علامات على الوجه لا تتجاهلهاسلوم حداد: "جدو" أهم من أي لقب فني قد يطلق عليّ"أمل عرفة"إنسحبت بعد "إحتكاك"لهذا السبب فتاه بريطانية تتعرض للضرب من قبل موظفي الأمن في مطار بأمريكا؟لإنقاذ حياة والده... طفل يأكل 5 وجبات يوميارغم الحظر... هواوي تتحدى الجميع بالهاتف الأقوى في العالمخوفا من الحوادث الخطيرة... "فورد" تسحب أكثر من مليون سيارةنهجان ونتيجتان ......بقلم د .بثينة شعبان موسكو تمتلك تصوّراً للحل... وتنتظر قمة العشرين

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ترامب «مشكلة أميركا الأولى»... د. عصام نعمان

رفع دونالد ترامب في حملته الانتخابية قبل سنتين شعار «أميركا أولاً»، بمعنى انّ مصالح أميركا يجب أن تأتي أولى قبل مصالح أصدقائها وحلفائها. بعد صدور كتاب الصحافي الأميركي الشهير بوب وودورد والمعلومات الصادمة التي كشفها،


 أضحى ترامب نفسه مشكلة أميركا الأولى أو، في الأقلّ، مشكلته مع وزرائه ومساعديه وموظفيه. ففي كتابه الجديد «خوف: ترامب في البيت الأبيض» يكشف الصحافي الشهير الذي كان كشف فضيحة «ووترغيت» وتسبّب في عزل الرئيس الأميركي السابق ريتشارد نيكسون كثيراً من المعلومات المذهلة والمحرجة التي من شأنها تأجيج المطالبة بعزل ساكن البيت الأبيض، ربما بعد الفراغ من الانتخابات الأميركية النصفية مطلعَ نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.

يروي وودورد انّ بعض تصرّفات ترامب النزقة دفعت مساعديه المقرّبين الى اتخاذ إجراءات استثنائية في البيت الأبيض لمحاولة وقف ما اعتبروا أنه اندفاعات خطيرة الى درجة إخفاء أوراق من مكتبه لم يكونوا يريدونه أن يوقعها! ويقدّم وودورد نظرةً غير مسبوقة من الداخل ومن خلال عيون حلقة أصدقاء ترامب المقرّبين تُظهر انّ البيت الأبيض يعاني خللاً وظيفياً. ولا يتوانى وودورد عن تفصيل كيف ازداد غضب مساعدين كبار لترامب وباتوا يشعرون بقلق متزايد من سلوكه غير المنتظم وجهله وميله الى الكذب.

هاكم عيّنة لافتة من توصيفات المساعدين الأقرب لرئيسهم:

ـ كبير أركان موظفي البيت الابيض جون كيلي يصفه بأنه «أبله» و»معتوه»!

ـ وزير الدفاع جيمس ماتيس قال إنه يتمتع بفهم تلميذ في الصف الخامس او السادس!

ـ محاميه السابق جون دايفيد قال إنه «كاذب أرعن» وسينتهي «ببزة برتقالية» موقوفاً إذا أدلى بشهادته أمام المحقق الخاص روبرت مولر.

ـ بعد الاتهام الذي وجهته وسائل الإعلام الأميركية الى الرئيس بشار الأسد في ابريل/ نيسان 2017 حول زعم استخدام جيشه سلاحاً كيميائياً في اشتباكات غوطة دمشق الشرقية، اتصل ترامب بوزير دفاعه ماتيس وأبلغه أنه يريد اغتيال «هذا الديكتاتور» بقوله: «فلنفعل ذلك. فلنقتله. فلنقتل الكثيرين منهم».

يقول وودورد إنّ ماتيس ردّ على رئيسه بأنه سيتحقق من مسألة استخدام السلاح الكيميائي. لكن بعد إقفاله الهاتف، قال لأحد كبار مساعديه: «لن نقوم بشيء من هذا القبيل بل سنتخذ إجراءات محسوبة أكثر».

السؤال المطروح في واشنطن هذه الأيام هو: إلى متى سيثابر ترامب على مطالبة وزرائه ومساعديه بإتخاذ تدابير غير عقلانية، وبالتالي الى متى سيثابر هؤلاء على تجاهل أوامره؟ وفي هذه الحالة، ماذا ستكون ردة فعله؟

لا شك في انّ نشر كتاب وودورد سيساعد كثيراً الحزب الديمقراطي المعارض على تقويض حملة الحزب الجمهوري الموالي الذي يصمت أركانه الآن، على مضض، لئلا يستفزون ترامب فيندفع الى اتخاذ مزيد من الأوامر والحماقات المسيئة للبلاد كما للجمهوريين.

بعيداً من المشهد الداخلي الأميركي، ينتصب سؤال آخر شديد الحساسية: لو نفّذ وزير الدفاع الأميركي توجيهات رئيسه بقتل الرئيس السوري… هل كانت الأمور لتقف عند حدّ اعتبار ما حصل «مجرد خطأ فني» قياساً على ما كانت تقوله قيادة «التحالف الدولي ضدّ الإرهاب» عندما كانت طائراتها توقع إصابات قاتلة بمدنيين سوريين على مقربةٍ من المواقع المستهدفة؟ وهل كانت الدول الصديقة لأميركا لتتغاضى عن ذلك التبرير السخيف لتلك الفعلة النكراء؟

هكذا يتضح انّ ترامب لم يعد يشكّل مشكلة لبلاده فحسب بل مشكلة متفاقمة لأصدقاء بلاده ايضاً. ذلك بدوره يطرح اسئلة عدّة: إذا كان من الصعب ان يتمكّن خصوم ترامب داخل الولايات المتحدة من عزله في الفترة التي تفصل البلاد، كما العالم، عن موعد الانتخابات الأميركية النصفية مطلعَ نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل، فماذا يستطيع أركان إدارته، كما أركان الكونغرس، فعله خلال هذه «الفترة الانتقالية» للحدّ من تهوّره ونزقه؟ وماذا تراهم يفعلون، كما قادة الدول الأخرى، إذا لم يفز خصوم ترامب الديمقراطيون في الانتخابات وبقي الجمهوريون مسيطرين على مجلسيّ الكونغرس النواب والشيوخ مع احتمال بقائهم ساكتين عمّا يمكن ان يفعله رئيسهم المتهوّر داخل البلاد وخارجها؟

أسئلة خطيرة ومحرجة من الصعب ان تحظى بأجوبة مُقنعة في الحاضر والمستقبل المنظور.

في ضوء مفاجآت وشطحات وحماقات الرئيس الذي يصفه كبار مساعديه بأنه أبله ومعتوه، يمكن القول، بألم وحسرة، إنّ العالم لم يمرّ في تاريخه المعاصر بأزمة وجودية كالتي يعانيها في الوقت الحاضر. أزمة تنعقد بطولتها البائسة لرجل واحد أحد اسمه دونالد ترامب!!
البناء


   ( السبت 2018/09/08 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 17/06/2019 - 8:01 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

ملكة جمال الفلبين تفتخر بأصلها العربي... وتكشف جنسية والدها العربية بالفيديو... شاب يبتكر أغرب جهاز لغسل الشعر لص يطلق النار على نفسه أثناء محاولته سرقة متجر (فيديو) ظهور جريء للفنانة اللبنانية مايا دياب بفستان شفاف لقطات مذهلة لمعركة حامية بين دبين... هكذا انتهت (فيديو) بالفيديو... صراف آلي يفقد عقله ويقذف النقود أمام الناس... والكشف عن السبب بالفيديو... طفلة بعمر الـ10 سنوات تنقذ أختها الصغرى من موت محتم المزيد ...