السبت17/8/2019
م23:22:11
آخر الأخبار
الجيش اليمني واللجان يستهدفون حقل ومصفاة الشيبة التابع لـ "آرامكو" السعوديةسلاح الجو اليمني المسير يستهدف مواقع حساسة في مطار#أبها ويعطل حركة الملاحةالسيد نصرالله: سورية صمدت في الحرب الكونية عليها والآن تسير في خطا ثابتة نحو الانتصار النهائيالصحة السودانية: مصرع 46 شخصا جراء السيول والفيضانات تطورات درامية شرق الفرات.. عشائر الحسكة تدعو مليشيات قسد لحوار (لا مشروط) مع الدولة السرية قبل فوات الآون درجات الحرارة أدنى من معدلاتها والجو بين الصحو والغائم جزئيا‎النيران تلتهم فرن "خربة الجوزية".. والمحافظ يطالب بالتحقيقوسائط دفاعنا الجوي تدمر هدفا معاديا في منطقة مصياف بريف حماةمجلس الأمن الدولي يلغي جلسته حول سوريا بسبب بيدرسنشنار: أردوغان يدعم التنظيمات الإرهابية في سورية خدمة لـ “إسرائيل”انخفاض أسعار الذهبدعوة ما يقارب 400 رجل أعمال عربي وأجنبي لزيارة معرض دمشق الدوليمآلات الازمة السورية بين المراوغة التركية وقمة أيلول القادمة في أنقرةمطلبُ تركيا إنشاء منطقة عازلة في سورية يتعلّق بالنّفط وليس بالإرهاب.....ترجمة: د. محمد عبده الإبراهيممتزوج من عدة نساء يقوم بتشغيلهن بالتسول.. وقتل إحداهن في حديقة جامع ليسرق ما بحوزتها من مال ومصاغبالفيديو ...مصادرة أكثر من ٤٠٠ ألف حبة من الكبتاغون المخدر في ريف دمشقمقتل" الإرهابي المدعو "أبو سليمان البيلاروسي"قاعدة جديدة للاحتلال الأمريكي بريف الحسكةمناطق جوبر قيد الدراسة في طريقها إلى التنظيم..و القابون السكني فستتم دراسته من قبل الشركة العامة للدراسات الهندسيةوزير التربية: معدلات القبول الجامعي ستكون أقل من المعدلات في العام الماضيالجيش السوري ينتزع مزارع خان شيخون الشمالية ويحرر تلا إستراتيجيا جنوب إدلبالجيش يكبد إرهابيي (النصرة) خسائر كبيرة ويوسع نطاق سيطرته في محيط خان شيخون بريف إدلب الجنوبيالنقل السورية تربط المناطق الحيوية ببعضها.. تحويل 17 طريق محلي لمركزيرداً علـى الاتهـامــات … مدير «العقاري» : لماذا يودع الاتحاد التعاوني 64 مليار ليرة بدلاً من توظيفها في السكن؟خبراء يحذرون.. هذا ما تحتويه 5 حبات من الزيتون المملحما هي كمية العسل التي يمكن تناولها يوميا؟أيمن رضا يقصف "نسرين طافش" ويحرج "باسم ياخور" في أكلناهاقصي خولي بتحدٍ جديد تحت الماء"سافرت وحدي على متن الطائرة".. حقيقة فيديو الكذبة الجميلة إعفاء عمدة طهران السابق من عقوبة الإعدام بعد تنازل عائلة زوجتهألمانيا تختبر أول حافلة نقل عام ذاتية القيادة إنستغرام تضيف أداة للمستخدمين للإبلاغ عن المعلومات الزائفةنصرالله الإقليمي: انتقال الردع إلى محور المقاومة النقاش: انتصار تموز 2006 نقل قوة الردع من يد "إسرائيل" إلى يد محور المقاومة

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

عندما يختفي رأس الأفعى في الجنوب ليظهر الذيل في الشمال ....بقلم محمد البيرق

يستمر الجيش العربي السوري بعملياته العسكرية لإعادة الأمن والاستقرار إلى جميع أرجاء محافظة درعا، وإفشال المشروع الإرهابي في الجنوب بقتل رأس الأفعى الأمريكية التي بدأ قلبها ومخّها يموتان، لكن مع استمرارية ردّات فعل عصبية تبقي بعض أجزاء جسدها بضعة وقت حيّة،


 فتستثمر حرارة جسدها الإرهابي في البؤر الشمالية قيد نبض، بينما تتخلّى عن تزويد مرتزقتها بسمّها في الجيوب الجنوبية.
أين الجديد بأن تتخلى الولايات المتحدة الأمريكية عن حماية أدواتها في الجنوب السوري؟
وما الذي يمنعها من أن تصرّح علانية، وليترجم تصريحها بالخط الكوفي العريض، وباللغة العربية الفصيحة تشرح بأنها -أي الولايات المتحدة الأمريكية- لن تقدّم أي دعم للمجموعات الإرهابية، وأن عليهم تحمّل مسؤوليات قراراتهم، وتقليع شوك ضربات الجيش العربي السوري بأظافرهم.
ما الذي يمنع الساسة الأمريكيين من اتخاذ موقف كهذا، هل هي «الأخلاق الأمريكية العامة»، أم مواقفها السياسية الثابتة مع زبانيتها وإخلاصها لعملائها الذين وصلوا من الحمق لدرجة تصديقها؟
ولتأخذ «إسرائيل»، الراعي الفضي لهؤلاء العملاء، الموقف ذاته الذي اتخذه الأمريكان الراعي الذهبي، مواقف لا تخلو من بعض عربدات يمارسها الكيان الصهيوني من خلال أعمال عدوانية، من قبيل قصف منطقة قريبة من مطار دمشق الدولي، مناصرة لعملائه داخل الأراضي السورية، الذين بات عويلهم وصراخهم بطلب النجدة يصل لمسامع مشغليهم ومستثمري إرهابهم.
إذاً، اختفى رأس الأفعى الأمريكية ـ الإسرائيلية من محافظة درعا، وعادت عشرات البلدات والقرى الحورانية، التي كانت مختطفة تحت تهديد سلاح التنظيمات الإرهابية، وقام الجيش العربي السوري بتأمين الأهالي في منازلهم، وتثبيت نقاط جديدة في القرى والبلدات المحررة لتكون انطلاقته لبلدات وقرى أخرى، تتواصل فيها عمليات الجيش لإنهاء الوجود الإرهابي من عموم محافظة درعا، وقد باتت تفاصيل معركة الجنوب تشارف على اكتمالها، ويحسب فيها للدولة السورية التمهيد السياسي الذي سبق العملية العسكرية للوصول إلى مصالحات مناطقية أُنجز بعضها، في حين تعثر بعضها الآخر لحاجة المصالحين إلى قرار إقليمي، كل حسب تبعيته ومموليه.
لكن ذيل الأفعى الأمريكي بدأ يظهر في مناطق أخرى، حيث واشنطن تدرب الإرهابيين في 19 موقعاً سورياً تحتلّها القوات الأمريكية الغازية، بما فيها قاعدة التنف ومخيم الركبان، وأيضاً ما تمّ تداوله من أخبار موثّقة تؤكد تورط الجيش الأمريكي بعمليات إجلاء متزعمين وأفراد من تنظيم «داعش» الإرهابي بالمروحيات من شمال سورية.
بينما تُظهر «إسرائيل» اهتماماً بالغاً بالعملية العسكرية التي أطلقها الجيش العربي السوري في الجنوب، وتظهر تخوف وقلق مؤسسة الكيان الأمنية من خلال فتح خط التساؤلات الساخن ما بينها وبين أمريكا، لأنها ترى أن «التصعيد الجنوبي» أعمق تحدٍّ أمني تزعم أن عليها مواجهته، ولاسيما بعد فشلها في تحقيق مخططها بخلق «منطقة حدودية آمنة» على يد فصائل إرهابية موالية لكيانها، لتتزاحم الأسئلة الأصعب في قفص عقلها الاستيطاني عن اليوم الذي سيلي انتهاء معركة الجنوب تحت عناوين إخبارية لإنجازات الجيش العربي السوري، الذي أطلق معركته لاقتلاع المجموعات الإرهابية، وحسم أمره في استعادة المنطقة الجنوبية، لتكون حوران بتربتها البركانية الحمراء بركاناً في وجه الأعداء، ومتحدة مع تراب الدولة السورية كله، ولتأخذ دورها الاقتصادي والاجتماعي والسياسي من جديد بين أخواتها على الخريطة السورية الموحدة.
أما بشأن الأفعى الأمريكو ـ إسرائيلية، فالجيش العربي السوري كفيل بقطع رأسها ودفنها، ليكون ذيلها طعاماً للكلاب.
تشرين
 


   ( الأحد 2018/07/01 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 17/08/2019 - 10:35 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

انزلاق للتربة يبتلع موقف سيارات من على وجه الأرض في الصين... فيديو كلبة تستنجد بالبشر لإنقاذ صغارها... ونداؤها يلبى (فيديو) بالفيديو...سائق شاحنة يحتفل بزفافه على طريقته الخاصة والعروس تؤيده شاهد ماذا فعل فهد للهروب من مجموعة أسود أرادوا افتراسه لص عاري يعلق في مدخنة منزل أراد سرقته... فيديو ثعبان ملكي جائع يبتلع نفسه... فيديو بالفيديو...رجل يوقف شاحنة بيديه كي لا تصطدم بسيارة بورش المزيد ...