-->
الأحد16/6/2019
ص0:36:36
آخر الأخبار
هجوم واسع لسلاح الجو المسير يستهدف مطاري أبها وجيزان"لم تشهده المنطقة من قبل"... موقع عبري يكشف معلومات عن صاروخ مطار "أبها" السعوديبوصعب: يمكن أن يكون لروسيا دور ايجابي بترسيم الحدود البحرية مع سوريا بلجيكا تصفع السعودية وتلغي رخصة تصدير الأسلحة إليهااندلاع حرائق في الأراضي الزراعية جراء اعتداء إرهابي بالقذائف الصاروخية على قرى بريف حماة الشمالي.. ووحدات الجيش ترد“الدولي للصحفيين” يتبنى مشروع قرار برفع العقوبات عن الإعلام السوريقاعدة التنف وعودة داعش للتحرك في البادية السورية سبوتنيك : إرهابيي إدلب استهدفوا طائرة سوخوي بصاروخ زودتهم به تركيابوتين: ضرورة إيجاد حل سياسي للأزمة في سورية وعودة المهجرين إلى وطنهمالمشاركون في قمة (سيكا) يؤكدون معارضتهم سياسة الإجراءات القسرية أحادية الجانبالتجارة الداخلية تعدل أسعار البنزين غير المدعوماجتماع برئاسة خميس مع القائمين على قطاع الدواجن لرسم الخطوط الرئيسة لمرحلة جديدةإدلب في مهبّ رياح أس -400 و أف - 35....بقلم حسني محلي«إدلب» معركةُ كسرِ الأحادية الأميركية! ....بقلم د. وفيق إبراهيمبالجرم المشهود ...فرع الأمن الجنائي في ريف دمشق يلقي القبض على أحد مروجي العملة المزيفةالقبض على عصابة انتحلت صفة دورية أمنية لترهيب المواطنين بقوة السلاح .وزير سعودي في سوريا ...ومصادر محلية تكشف عن أهداف الزيارة مركبة غريبة الشكل تهاجم المسلحين في سوريا اليك بعض الاشياء الواجب تدريب اولادك عليها فى سن مبكر:مجلس الشعب يقر قانونا يجيز تعيين 5 بالمئة من الخريجين الأوائل للمعاهد التقنية دون مسابقة الإرهابيون يعتدون بالصواريخ على قريتي الشيخ حديد والجلمةالإرهابيون يعتدون بالصواريخ على محردة والرصيف وجب رملة بريف حماة الشماليتقيب المقاولين السوريين في طرح جريئ عن مهنة آيلة للسثوط ان لم يتم دعمها والاهتمام بها حكوميا وافراد انتهاء مهلة الإخلاء للمخالفين على أرض مشروع الديماس السكني … العلان لـ«الوطن»: المخالفات بؤرة فساد وبعض المواطنين ينصبون ويحتالون ويبيعونوسائل جديدة للسيطرة على كمية السكريات في الأطعمةأطعمة يساعد تجنبها في التخلص من دهون البطن!زهير قنوع في المختار : فخور بماحققه معتصم النهار وخالد القيش وأخجل من متابعة مسلسلي على التلفزيون السوريخالد القيش.. نحن بحاجة إلى ورق والناس لا ترحملهذا السبب فتاه بريطانية تتعرض للضرب من قبل موظفي الأمن في مطار بأمريكا؟لإنقاذ حياة والده... طفل يأكل 5 وجبات يومياصدمة من "آبل" لمستخدمي آيفون الجديد (صورة)شاهد.. روبوت صغير يجر طائرة يفوق وزنها 3 أطنان!موسكو تمتلك تصوّراً للحل... وتنتظر قمة العشرينإدلب: موقف روسي حازم....حميدي العبدالله

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

صفعة القرن ......بقلم فخري هاشم السيد رجب - الكويت

عفواً كما يسمونها صفقة القرن من اعداد صهر دونالد ترامب غاريد كوشنر اليهودي الاصل، والمدبر لكل المؤامرات التي تحاك ضد منطقة الشرق الاوسط، صفقة القرن حلم اسرائيلي قديم منذ هزيمة العرب في العام 1967 ورفع وزير الدفاع الكيان الصهيوني موشي دايان العلم الاسرائيلي فوق قبة الضخرة.


صفقة تسعى وراءها اسرائيل لسلام شامل مع العرب، واقامة علاقات طبيعية مع العرب وهو ما نص عليه الجزء الثاني من مبادرة السلام العربية التي أطلقها الملك فهد بن عبد العزيز في العام 2002 ولكن مع كل اسف اسرائيل مازالت تناور على مسألة الاعتراف بالحقوق الكاملة للفلسطينيين منها القدس  والجولان المحتل مقابل التطبيع.

وجاء الرئيس ترامب ليشرخ جدار الممانعة بين العرب والاسرائيليين باعتراف ان القدس عاصمة ابدية لاسرائيل ونقل السفارة الاميركية للقدس،  ولم يحترم كل المواثيق والقرارات الاممية لحق الفلسطينيين، خصوصاً ما يخص القدس. وما يقوم  به ترامب منذ استلام رئاسة الولايات المتحدة هو شفط اموال العرب والضغط للتطبيع مع اسرائيل دون تطبيق ادنى الشروط أو حقوق الشعب الفلسطيني، لم تحلم يوما اسرائيل بأن رئيساً أميركياً ينطقها علناً «القدس عاصمة أبدية لاسرائيل» ويقف صدا منيعا ضد اية قرارات تدين المجازر الاسرائيلية للشعب الفلسطيني اثناء يوم الارض ومقتل المئات من الشعب الاعزل وجرح آلاف من الابرياء يريدون التعبير فقط وطفح الكيل بهم وبالمؤامرات التي تحاك ضد القضية الفلسطينية وبيع القضية نهائيا لتهنأ اسرائيل.
صفقة القرن هي صفقة لاقامة دولة فلسطينية تشمل حدودها قطاع غزة والمناطق «أ» و»ب» وأجزاء من المنطقة «ج»، وأن توفر الدول المانحة 10 مليارات دولار لإقامة دولة مصطنعة، وبنيتها التحتية، وسيؤجل وضع القدس وعودة اللاجئين إلى مفاوضات جديدة والله العالم 100 سنة مقبلة، ولكن الغريب في هذه الصفقة هو التوصل الى توافق نهائي  وتشكيل ائتلاف ضد ايران وهذا هو مربط الفرس والحجة لتدمير اخر القوى الاسلامية بغض النظر عن اختلافات في المذاهب، ولكننا مسلمون وقرآننا واحد ورسولنا محمد صلى الله عليه وسلم.
هناك افكار اثناء مؤتمرات صهيونية اسرائيلية قالها احد الناشرين لصحيفة اسرائيلية تيد بيلمان ان «هناك مخططاً لتوطين الفلسطينيين في الاردن» وما يحصل الان في الاردن باعتقادي جزء من هذا المخطط، وجزء من الربيع العربي.
سمعنا ان كوشنر مستشار ترامب اليهودي الاصل يقول ان محمود عباس  غير مستعد لتقديم تنازلات فماذا تبقى للفلسطينيين إلا خلع الحزام وكوشنر  يتكلم من منطق القوة بعد وقوف بعض الدول العربية معه صفا واحدا؟
للتذكير، كونداليزا رايس قالتها في العام 2006 وبالفم المليان شرق أوسط جديد، وفوضى خلاقة، وما حصل في الشرق الاوسط جزء من هذا المخطط  لتدميرنا دولة تلو الاخرى ولا اعلم متى تصحو العقول العربية ومتى تتوقف المؤامرات من ليبيا الى العراق والى سورية، كل ذلك من اجل عيون الصهيونية.
ترامب لم ولن يكون صديق العرب افهموها.
باتحادنا قوتنا وباختلافنا هلاكنا، لافرق بين عربي وأعجمي إلا بالتقوى والمسلم أخو المسلم.

صحيفة الشاهد الكويتية


   ( الأربعاء 2018/06/27 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 16/06/2019 - 12:08 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

لقطات مذهلة لمعركة حامية بين دبين... هكذا انتهت (فيديو) بالفيديو... صراف آلي يفقد عقله ويقذف النقود أمام الناس... والكشف عن السبب بالفيديو... طفلة بعمر الـ10 سنوات تنقذ أختها الصغرى من موت محتم "زواج السياح".. هذه مفاجأة هولندا لزوارها بسبب شدة جمالها.. شرطي عاشق يحرر مخالفة لفتاة في الطريق العام فماذا حدث له؟ الأمن الفدرالي الروسي ينقذ الرئيس الصيني من السقوط آخرها باندا.. إليك بعض هدايا الزعماء والمشاهير لبوتين المزيد ...