-->
الاثنين17/6/2019
ص1:47:39
آخر الأخبار
سلاح الجو اليمني المسير يستهدف مطاري أبها وجيزان ويخرجهما من الخدمة"لم تشهده المنطقة من قبل"... موقع عبري يكشف معلومات عن صاروخ مطار "أبها" السعوديبوصعب: يمكن أن يكون لروسيا دور ايجابي بترسيم الحدود البحرية مع سوريا بلجيكا تصفع السعودية وتلغي رخصة تصدير الأسلحة إليهاوفاة 6 أشخاص وإصابة آخرين خلال إخمادهم الحرائق التي نشبت في الأراضي الزراعية بريف الحسكةاندلاع حرائق في الأراضي الزراعية جراء اعتداء إرهابي بالقذائف الصاروخية على قرى بريف حماة الشمالي.. ووحدات الجيش ترد“الدولي للصحفيين” يتبنى مشروع قرار برفع العقوبات عن الإعلام السوريقاعدة التنف وعودة داعش للتحرك في البادية السوريةبوتين: ضرورة إيجاد حل سياسي للأزمة في سورية وعودة المهجرين إلى وطنهمالمشاركون في قمة (سيكا) يؤكدون معارضتهم سياسة الإجراءات القسرية أحادية الجانبخلافاً للتوقعات زيادة الحوالات لم تخفّض الدولار أمام الليرة والسعر تجاوز عتبة 590 …التجارة الداخلية تعدل أسعار البنزين غير المدعومهل هي «صفقة القرن» فعلاً؟ ....فخري هاشم السيد رجبمعركة إدلب .. ومأزق تركيا الاستراتيجيبالجرم المشهود ...فرع الأمن الجنائي في ريف دمشق يلقي القبض على أحد مروجي العملة المزيفةالقبض على عصابة انتحلت صفة دورية أمنية لترهيب المواطنين بقوة السلاح .وزير سعودي في سوريا ...ومصادر محلية تكشف عن أهداف الزيارة مركبة غريبة الشكل تهاجم المسلحين في سوريا اليك بعض الاشياء الواجب تدريب اولادك عليها فى سن مبكر:مجلس الشعب يقر قانونا يجيز تعيين 5 بالمئة من الخريجين الأوائل للمعاهد التقنية دون مسابقة «النصرة» ترافق وتحمي إعلاميين أميركيين في «إدلب»! … والجيش يخلي «تل ملح» و«الجبين» تكتيكياًالإرهابيون يعتدون بالصواريخ على قريتي الشيخ حديد والجلمةتقيب المقاولين السوريين في طرح جريئ عن مهنة آيلة للسقوط ان لم يتم دعمها والاهتمام بها حكوميا وافراد انتهاء مهلة الإخلاء للمخالفين على أرض مشروع الديماس السكني … العلان لـ«الوطن»: المخالفات بؤرة فساد وبعض المواطنين ينصبون ويحتالون ويبيعونهل ضغط الدم وصل مرحلة الخطر... علامات على الوجه لا تتجاهلهاضوء شاشات الهواتف له تأثير خطير على الجلدسلوم حداد: "جدو" أهم من أي لقب فني قد يطلق عليّ"أمل عرفة"إنسحبت بعد "إحتكاك"لهذا السبب فتاه بريطانية تتعرض للضرب من قبل موظفي الأمن في مطار بأمريكا؟لإنقاذ حياة والده... طفل يأكل 5 وجبات يوميارغم الحظر... هواوي تتحدى الجميع بالهاتف الأقوى في العالمخوفا من الحوادث الخطيرة... "فورد" تسحب أكثر من مليون سيارةموسكو تمتلك تصوّراً للحل... وتنتظر قمة العشرينإدلب: موقف روسي حازم....حميدي العبدالله

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

بيان اجتماع أستانة وتصريح جاويش أوغلو... تركيا تدين نفسها وممارساتها العدوانية

معن حمية | البيان الذي صدر في ختام اجتماع أستانة أمس بين وزراء خارجية روسيا سيرغي لافروف وإيران محمد جواد ظريف وتركيا مولود جاويش أوغلو،


 أكد مواصلة التعاون من أجل القضاء النهائي على تنظيمي «داعش» و «النصرة» الإرهابيين وسائر الأفراد والجماعات والمؤسسات والمنظمات المرتبطة بـ «القاعدة» أو «داعش». كما أكد الالتزام الثابت والدائم بسيادة سورية واستقلالها ووحدة أراضيها وسلامتها وأنّ أيّ إجراء من أيّ جهة كانت يجب ألا يتسبّب بتقويض هذه المبادئ التي أكدت عليها القرارات الدولية ومؤتمر الحوار الوطني السوري ـ السوري في سوتشي.


وإلى بيان وزراء خارجية روسيا وإيران وتركيا، وهي الدول الضامنة لعملية أستانة، أعلن وزير خارجية تركيا أنّ بلاده «حريصة على تطبيق نظام وقف الأعمال القتالية في سورية ووقف جرائم التنظيمات الإرهابية»!

واضح من بيان اجتماع أستانة وتصريحات جاويش أوغلو، بأنّ تركيا تدين نفسها، لدورها الإجرامي في دعم الإرهاب وتسليحه وتوفير الممرات للإرهابيين الذين عاثوا قتلاً وإجراماً وتدميراً في سورية منذ سبع سنوات وحتى اليوم. وهي أيضا تدين نفسها، لأنها تنفذ عدواناً إرهابياً على مدينة عفرين السورية، حيث ترتكب مجازر بحق أهلها، ضاربة عرض الحائط قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2401، ومنتهكة السيادة السورية.

إنّ موافقة وزير خارجية تركيا على بيان اجتماع أستانة أمس، تشكل إدانة صريحة للهجوم التركي على مدينة عفرين وللدعم الذي تقدّمه أنقرة للمجموعات الإرهابية، ولكلّ أشكال التنسيق التركي مع المجموعات التي تتبع جبهة النصرة الإرهابية في مدينة إدلب. وهو تنسيق مكشوف لا يستطيع الأتراك نكرانه، خصوصاً بعد إعلان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن توسيع نقاط المراقبة في إدلب، علماً أنّ هذا الأمر لا يتمّ من دون موافقة الإرهابيين هناك.

بيان اجتماع أستانة أمس ، انطوى على مضمون مهمّ، فهو في فقراته وسياقاته يدين رعاة الإرهاب وتركيا واحدة من الدول الراعية للإرهاب وهي بممارساتها العدوانية تجاه سورية، تؤكد أنّها لا تزال في المربع العدواني ذاته، وأنّ استمرار مشاركتها في مسار أستانة هو تعبير عن حالة انفصامية تهدف من خلالها لمحاكاة حليفها الأميركي من أجل الحصول على جائزة ترضية في منطقة شرق الفرات، وهذا ما أعلنه أردوغان أمس، مؤكداً انفتاح أنقرة على جميع عروض التعاون مع الأميركي المتعلقة بمدينة منبج السورية!

لا شكّ في أنّ تركيا تمارس دوراً خطيراً، وهي تراوغ في السياسة، وتستظلّ التصعيد الغربي ضدّ سورية لتواصل عدوانها على عفرين، لتحقيق أهداف مشتركة مع الولايات المتحدة، غير أنّ حسابات تركيا التي لم تصحّ في حلب، لن تصحّ في عفرين، رغم ما ترتكب من مجازر وما تُحدِث من دمار.

عميد الإعلام في الحزب السوري القومي الاجتماعي

البناء


   ( السبت 2018/03/17 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 16/06/2019 - 10:05 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

ملكة جمال الفلبين تفتخر بأصلها العربي... وتكشف جنسية والدها العربية بالفيديو... شاب يبتكر أغرب جهاز لغسل الشعر لص يطلق النار على نفسه أثناء محاولته سرقة متجر (فيديو) ظهور جريء للفنانة اللبنانية مايا دياب بفستان شفاف لقطات مذهلة لمعركة حامية بين دبين... هكذا انتهت (فيديو) بالفيديو... صراف آلي يفقد عقله ويقذف النقود أمام الناس... والكشف عن السبب بالفيديو... طفلة بعمر الـ10 سنوات تنقذ أختها الصغرى من موت محتم المزيد ...