الأحد22/9/2019
ص3:35:25
آخر الأخبار
اتفاق يسمح بمرور 800 شاحنة يومياً من سورية إلى العراقالحوثي يحذر النظام السعودي من رفض مبادرة وقف الهجمات ضد اليمنهل قال ترامب "البحرين تمتلك 700 مليار وهذا كثير"القوات العراقية تضبط طائرة وعشرات المتفجرات لـ"داعش".سوريا... عشائر عربية تهاجم دورية تابعة لميليشيات قسد حاولت اختطاف أولادها لـ ل(التجنيد الإجباري )برعاية الرئيس الأسد… المهندس خميس يفتتح الهيئة العامة لمشفى الأطفال بطرطوس بتكلفة مليار و200 مليون ليرةبالصور ...إسقاط طائرة مسيرة في أجواء جبل الشيخ بريف القنيطرة الشماليبدعم جوي أمريكي.. (قسد) تسطو على ممتلكات الأهالي وتنفذ جرائم اختطاف في صفوف الشبان بالجزيرة السوريةمناورات إيرانية روسية صينية مشتركة في بحر عمان والمحيط الهندي"ثروات قبرص ملك لنا".. أردوغان يصعّد في شرق المتوسطدولار الذهب عند 620 ليرة ..لهذه الأسباب السوريون يتجهون لبيع الذهب بشكل كبير؟!اتفاق يسمح بمرور 800 شاحنة يومياً من سورية إلى العراقبالفيديو...لماذا يحول الاحتلال الأمريكي وميليشياته شرقي سوريا إلى (خارطة أنفاق) ؟حتماً سيكتمل الانتصار.....موفق محمد. مشاجرة تؤدي لكشف عن متعاطي مواد مخدرةكشف ملابسات جريمة قتل فتاة في حمص وإلقاء القبض على القاتل خلال ساعة فقط ليلية اسقاط الطائرة المسيرة ... مقاتلات روسية تمنع تكرار هجوم (اسرائيلي) على سورياعلى غرار القوات السورية... الجيش الروسي يحصن دباباتهمشكلة الكتب المدرسية تلاحق الطلاب العائدين إلى مدارسهم في ريف دمشقالضرائب والرسوم تعلن تتمة أسماء المقبول تعيينهم لديها من الناجحين بمسابقة وزارة الماليةالعثور على صواريخ وقذائف من مخلفات الإرهابيين في مزارع قرية الزكاة بريف حماة الشماليأسلحة وذخيرة وأدوية وآليات إسرائيلية الصنع من مخلفات الإرهابيين في قرية بريقة بريف القنيطرة الجنوبيحل ٢٤ جمعية سكنية خلال العام الحالي.. و١٣١ جمعية مصيرها الحل والتصفيةهيئة التطوير العقاري: مشاريع معروضة للاستثمار تؤمن السكن لمليون مواطن بأسعار مدروسة"فوائد مذهلة" للشمندر.. 10 لا يعرفها كثيرونزيت شجرة الشاي.. فوائد من الرأس حتى القدمينزوجة باسم ياخور تكشف أسرار برنامجه “أكلناها”هذا ما قاله ممثل تركي حول الرئيس السوري بشار الأسدبدلا من الحليب… رضيعة تشرب 1.5 لتر من القهوة يوميا (فيديو)الجدال مفتاح السعادة الزوجية"غوغل" تضيف خصائص مميزة جديدة لبريد "جي ميل"طفل سوري يبتكر مشروعاً لإنارة الطرقات بالطاقة الشمسية من توالف البيئةدقات على العقل السعودي.......نبيه البرجيبعد أرامكو... هل أصبح الحل السياسي في اليمن ضرورة؟ .... د. كنان ياغي

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

عالم ثنائي القطب.. مرة أخرى...بقلم تيري ميسان

لابد من التساؤل أمام تراجع الولايات المتحدة، عن الانتقال من عالم أحادي القطب إلى شكل آخر جديد من التنظيم للعالم.
 


بعض علماء السياسة، ولاعتبارات قد تفرضها القوة الاقتصادية في الإجابة عن هذا السؤال، يتوخون نظاما متعدد الأقطاب، ولكن ليس بهذه تتدبر أمور العالم.

نشرت روسيا في عام 2015، أسلحة جديدة، هنا، في سورية، ولمس الضباط الأميركيون في الميدان أن الروس قد تجاوزوهم، على حين ظل البنتاغون يؤكد بثقة أنه ربما كانت موسكو تمتلك أسلحة أفضل، إلا أنها لن تتمكن من منافسة قواته المسلحة بميزانية سنوية تفوقها بثمانية أضعاف.
بيد أنه لم يقم أحد في التاريخ بتقييم أداء الجيوش المتنافسة وفقا لحجم ميزانيات كل منها.
في جميع الأحوال، لم يكن التقدم الروسي قادرا على أن يحدث تغييرا، إلا في موازين القوى التقليدية، وعلى مسرح عمليات واحد، وقطعا ليس في موازين القوى النووية.
وعلى هذا البند الأخير أعرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن اعتراضه خلال خطابه السنوي أمام البرلمان الروسي في الأول من آذار الجاري، وأكد أن موسكو تمتلك حاليا ترسانة نووية جديدة، وقدم شرحا لأبرز مواصفاتها العملياتية.
وفقا للرئيس بوتين، فإن روسيا قامت بتصغير أحجام مفاعلات نووية، لدرجة صار بالإمكان استخدامها كمحركات لصواريخ كروز، وطائرات وغواصة من دون طيار في آن واحد، وأشار إلى أن لدى روسيا صواريخ باليستية عابرة للقارات، قادرة على الخروج من المجال الجوي، ومن ثم الإفلات من أي صاروخ مضاد، ثم الغوص مرة أخرى في الغلاف الجوي، والوصول إلى أهدافها بأمان، كما أنها تمتلك منظومة صواريخ تُطلق من طائرات حربية، تخرج هي الأخرى من المجال الجوي وتتجاوز سرعتها أضعاف سرعة الصوت، أي خمسة أضعاف السرعة اللازمة لاختراق جدار الصوت، وكشف أن المهندسين الروس يعكفون في الوقت الحالي على تصميم قذيفة نووية فوق صوتية، تجمع بين قدرات جميع الأسلحة السابقة.
كل هذا لم يعد ضربا من الخيال العلمي، ومن حقنا أن نتساءل كيف تمكنت روسيا من تصميم واختبار كل هذه الأسلحة المتطورة، في غفلة عن أجهزة الاستخبارات الأميركية.
قبل ثلاثة أسابيع مضت، نشرت هيئة الأركان الروسية طائرات حربية من طراز سو57 هنا في سورية، وقامت باختبارها في ساحة المعركة، وكانت الولايات المتحدة على قناعة حتى ذلك الحين بأن هذه الطائرة الخارقة في مواصفاتها، لن توضع في الخدمة قبل حلول عام 2025.
استعراض الرئيس بوتين لترسانته الحربية الجديدة، يعني تماما أن روسيا تتعادل مرة أخرى على المستوى النووي، مع الولايات المتحدة.
لقد فقدت الولايات المتحدة لتوها، التفوق الذي كانت توفره «الدروع المضادة للصواريخ»، التي كانت تُمكنها من المبادرة في إطلاق نيرانها، من دون خوف من الرد الروسي.
وفي المحصلة، أصبح العالم، مرة أخرى، ثنائي القطب، وسيبقى على هذا المنوال، ما لم تصل قوى أخرى إلى المرحلة نفسها من التسلح النووي، وما لم تجد الولايات المتحدة قدرات دفاعية جديدة.
هذا لا يعني افتراضا، القدرة على تدمير القاذفات الروسية وهي في الجو، لأنه كما يبدو غير قابل للتحقيق، بل التوصل إلى القدرة على التحكم.
لذلك سوف تتجه الأبحاث العلمية كلها نحو القدرة على التحكم باتصالات ومراكز قيادات العدو، لكن، يا لسوء حظ الطرف الآخر: فروسيا متقدمة جدا في هذا المجال أيضاً.

الوطن


   ( الثلاثاء 2018/03/06 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 21/09/2019 - 8:12 ص

الجعفري: دول غربية تواصل إساءة استخدام آليات الأمم المتحدة لتسييس الوضع الإنساني في سورية

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

مغامر.. يصطاد "الذهب" في الانهار! بالفيديو ...الأرض تنخفس فجأة تحت عجلات سيارة دفع رباعي فيديو... رجل يتفاجأ بوحش في دورة المياه بمنزله فيديو... مذيعة تلقي أوراقها على الهواء وتغادر الاستوديو ركضا شاهد.. راكب أمواج يهرب من سمكة قرش صورة من "ألف ليلة وليلة" قد تنهي مسيرة ترودو السياسية رونالدو: "العلاقة الحميميمة" مع جورجينا أفضل من كل أهدافي! المزيد ...