-->
الأحد16/6/2019
ص0:30:44
آخر الأخبار
هجوم واسع لسلاح الجو المسير يستهدف مطاري أبها وجيزان"لم تشهده المنطقة من قبل"... موقع عبري يكشف معلومات عن صاروخ مطار "أبها" السعوديبوصعب: يمكن أن يكون لروسيا دور ايجابي بترسيم الحدود البحرية مع سوريا بلجيكا تصفع السعودية وتلغي رخصة تصدير الأسلحة إليهااندلاع حرائق في الأراضي الزراعية جراء اعتداء إرهابي بالقذائف الصاروخية على قرى بريف حماة الشمالي.. ووحدات الجيش ترد“الدولي للصحفيين” يتبنى مشروع قرار برفع العقوبات عن الإعلام السوريقاعدة التنف وعودة داعش للتحرك في البادية السورية سبوتنيك : إرهابيي إدلب استهدفوا طائرة سوخوي بصاروخ زودتهم به تركيابوتين: ضرورة إيجاد حل سياسي للأزمة في سورية وعودة المهجرين إلى وطنهمالمشاركون في قمة (سيكا) يؤكدون معارضتهم سياسة الإجراءات القسرية أحادية الجانبالتجارة الداخلية تعدل أسعار البنزين غير المدعوماجتماع برئاسة خميس مع القائمين على قطاع الدواجن لرسم الخطوط الرئيسة لمرحلة جديدةإدلب في مهبّ رياح أس -400 و أف - 35....بقلم حسني محلي«إدلب» معركةُ كسرِ الأحادية الأميركية! ....بقلم د. وفيق إبراهيمبالجرم المشهود ...فرع الأمن الجنائي في ريف دمشق يلقي القبض على أحد مروجي العملة المزيفةالقبض على عصابة انتحلت صفة دورية أمنية لترهيب المواطنين بقوة السلاح .وزير سعودي في سوريا ...ومصادر محلية تكشف عن أهداف الزيارة مركبة غريبة الشكل تهاجم المسلحين في سوريا اليك بعض الاشياء الواجب تدريب اولادك عليها فى سن مبكر:مجلس الشعب يقر قانونا يجيز تعيين 5 بالمئة من الخريجين الأوائل للمعاهد التقنية دون مسابقة الإرهابيون يعتدون بالصواريخ على قريتي الشيخ حديد والجلمةالإرهابيون يعتدون بالصواريخ على محردة والرصيف وجب رملة بريف حماة الشماليتقيب المقاولين السوريين في طرح جريئ عن مهنة آيلة للسثوط ان لم يتم دعمها والاهتمام بها حكوميا وافراد انتهاء مهلة الإخلاء للمخالفين على أرض مشروع الديماس السكني … العلان لـ«الوطن»: المخالفات بؤرة فساد وبعض المواطنين ينصبون ويحتالون ويبيعونوسائل جديدة للسيطرة على كمية السكريات في الأطعمةأطعمة يساعد تجنبها في التخلص من دهون البطن!زهير قنوع في المختار : فخور بماحققه معتصم النهار وخالد القيش وأخجل من متابعة مسلسلي على التلفزيون السوريخالد القيش.. نحن بحاجة إلى ورق والناس لا ترحملهذا السبب فتاه بريطانية تتعرض للضرب من قبل موظفي الأمن في مطار بأمريكا؟لإنقاذ حياة والده... طفل يأكل 5 وجبات يومياصدمة من "آبل" لمستخدمي آيفون الجديد (صورة)شاهد.. روبوت صغير يجر طائرة يفوق وزنها 3 أطنان!موسكو تمتلك تصوّراً للحل... وتنتظر قمة العشرينإدلب: موقف روسي حازم....حميدي العبدالله

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

سوتشي.. نقلة نوعية

مار عبد الغني | بالنظر إلى التحضير الذي ترافق مع الدعوة إليه، ينتظر أن يحرك مؤتمر الحوار الوطني السوري في سوتشي المياه الراكدة للحل السياسي، 


 عوخاصة أن الطيف المشارك فيه يمثل شريحة شعبية واسعة يمكن اعتبارها ممثلاً حقيقياً للشعب السوري لكونها انطلقت من سورية وتدرك تماماً واقع الحال وتحمل أجندة وطنية بعيدة عن أي إملاءات خارجية وتحلم بعودة سورية المستقرة المحافظة على الثوابت والحقوق واللاعب الرئيسي في المنطقة، لا كما حاول بعض ما تسمى بـــ«المعارضات» تمرير حلول على مقاس مصالح الولايات المتحدة وإسرائيل وبعض دول الخليج في سبيل تحويل سورية إلى دولة فاشلة لا حول لها ولا قوة. ولأن وقائع الميدان باتت لا تخدم المشاركين في الحرب على سورية، لم يجد بداً من الإيعاز لــ«الهيئة العليا للمفاوضات» المعارضة، والتي تتحكم بها الرياض، لرفض المشاركة بالمؤتمر، في محاولة لإفشاله قبل أن يبدأ، لكن رد موسكو جاء سريعاً عندما أكدت الخارجية الروسية أن عدم مشاركة هؤلاء «لن يؤثر مطلقاً على المؤتمر»، وهذا يؤكد أن شكل الحوار سيأخذ طابعاً مختلفاً عن الذي شاهدناه في جولتي جنيف وفيينا الأخيرتين، تبدل تفرضه انتصارات الجيش العربي السوري في الميدان على الإرهاب والتي أفقدت أميركا وحلفاءها أهم الأوراق التي كانت تتكئ عليها في مساعيها التعطيلية.

بعبارة أخرى، قواعد الاشتباك تغيرت في هذه المرحلة، ويعد مؤتمر سوتشي بداية لمرحلة جديدة مختلفة عما سبق، وسيرسم الخطوط العريضة للحل، حيث سينسحب البساط من تحت بعض المعارضات التي كانت تدعي أنها تمثل الشعب السوري ووجدت نفسها في هذه المرحلة لا تمثل حتى نفسها بعدما وضعت كل بيضها في سلة واشنطن والرياض، ولن يطول الوقت حتى يتم الاستغناء عنها كما حدث مع غيرها عندما انتهت مدة الصلاحية.
لذلك يمكن القول: إن سوتشي يمثل نقلة نوعية في مسار الأزمة لكونه يطرح أجندة تمثل آمال السوريين وآلامهم، أي آمالهم بالانتقال نحو مستقبل أفضل عبر حوار بناء يعالج السلبيات ويبني على الإيجابيات ويحافظ على مؤسسات الدولة، وآلامهم من الإرهاب العدو الأول للسوريين على مختلف انتماءاتهم ومشاربهم والقضاء عليه والتخلص منه يمثل رأس الأولويات، وبالتالي عندما يبدأ الحوار من هذه النقطة فالمؤكد أننا سنشهد شكلاً آخر من المحادثات التي يمكن من خلالها التوصل إلى نقاط مشتركة عدة يبنى عليها للخروج بحلول وسط ترضي جميع الأطراف وتتناسب مع التضحيات التي دفعتها سورية خلال أشرس حرب عرفتها في تاريخها.
يمكن القول: إننا أمام مرحلة مفصلية وعلى المشاركين في المؤتمر اغتنام الفرصة وأن يكونوا على قدر المسؤولية الملقاة على عاتقهم، حيث تكون مصلحة الوطن العليا الهاجس الأول أمامهم، ولا شك أن الأصدقاء في روسيا سيمثلون في المؤتمر عاملاً مساعداً في نجاحه كي يكون منطلقاً للحل ويؤسس لسورية الجديدة الخالية من الإرهاب وكل أشكال الوجود الأجنبي غير الشرعي على أراضيها، والأنموذج الذي يحتذى للدولة المعاصرة.
سورية التي سيشكل انتصارها بداية لعصر خال من هيمنة القطب الواحد والنظيفة من كل أشكال تلك «المعارضات» التي تآمرت على بلادها وآثرت على نفسها أن تكون دمى يحركها أسيادها «الكثر».

الوطن


   ( الأربعاء 2018/01/31 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 16/06/2019 - 12:08 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

لقطات مذهلة لمعركة حامية بين دبين... هكذا انتهت (فيديو) بالفيديو... صراف آلي يفقد عقله ويقذف النقود أمام الناس... والكشف عن السبب بالفيديو... طفلة بعمر الـ10 سنوات تنقذ أختها الصغرى من موت محتم "زواج السياح".. هذه مفاجأة هولندا لزوارها بسبب شدة جمالها.. شرطي عاشق يحرر مخالفة لفتاة في الطريق العام فماذا حدث له؟ الأمن الفدرالي الروسي ينقذ الرئيس الصيني من السقوط آخرها باندا.. إليك بعض هدايا الزعماء والمشاهير لبوتين المزيد ...