الأربعاء18/9/2019
م23:47:58
آخر الأخبار
"مستقبل" الحريري مغلق بسبب الأعباء المادية المتراكمة!العراق.. مناقشة قانون إخراج القوات الامريكية في البرلمان الأسبوع المقبلتوقيف "داعشي" في لبنان سوري الجنسية ، خبير في إعداد الأحزمة الناسفةعودة عميل صهيوني تكشف مخاطر كبرى تحدق بلبنان ... العميد د. أمين حطيطميليشيا "قسد" تختطف عدداً من الشباب الرافضين للانضمام إلى صفوفها في القامشلي ورأس العينبيان صادر عن الهيئة المركزية للرقابة والتفتيش:عودة دفعة جديدة من المهجرين من مخيمات اللجوء في الأردن عبر معبر نصيب الحدوديالحدث السوري في المتابعة العدد الثلاثون....إعداد وتعليق : مازن جبوروزير الدفاع الإيراني يرد على اتهامات تورط بلاده في "هجوم أرامكو"إيران في مذكرة سياسية إلى أميركا: سنرد رداً فورياً وقاسياً على أي عدوانحاكم مصرف سورية المركزي : سعر صرف الليرة أفضل بكثير من أسعار الصرف لعملات دول لم تشهد ما شهدته وتشهده سورية من حرب اقتصادية ... المشغل الخلوي الثالث في سورية، سيكون من نصيب شركة سورية وانتصرت ايران؟! ....بقلم سيف اكثم المظفر وانتصرت ايران؟! ....بقلم سيف اكثم المظفرالجمارك تضبط كمية كبيرة من الدخان المهرب داخل صهريج لنقل المشتقات النفطيةمصدر: ما يتم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي غير دقيقعلى غرار القوات السورية... الجيش الروسي يحصن دباباتهالمنصف المرزوقي يعتدي على صحفي سأله عن سوريا- فيديو الضرائب والرسوم تعلن تتمة أسماء المقبول تعيينهم لديها من الناجحين بمسابقة وزارة الماليةثمانون مشروعاً وبحثاً تطبيقياً لخدمة الإعمار في معرض طلابي بجامعة دمشقالعثور على مدافع وذخائر من مخلفات إرهابيي "جيش العزة" في مزارع كفرزيتا بريف حماة الشمالي دمر عربتين لداعش في البادية.. و«النصرة» استمرت في احتجاز أهالي إدلب … ميليشيات أردوغان تواصل خرق وقف إطلاق النار شمالاً!.. والجيش يردمشروع قانون «التطوير العقاري» … توفير الاحتياجات الإسكانية لذوي الدخل المحدود بشروط ميسرة … مسكن بديل مؤقت أو بدل إيجار سنوي 5 بالمئة من قيانتهاء المرحلتين الأولى والثانية من دراسة وإعداد المخطط التنظيمي لمدينة دير الزوراحذر من تناول هذه الأطعمة ليلاهل سمعت عن ملح الثوم؟ إليك بعض الفوائد المدهشة جوزيف عطية: سورية تتصدر قائمة البلدان التي أحبها وأحب شعبهافنانة مصرية: المخرج خالد يوسف أجبرني على مشهد "إغراء"جلطة داخل سيارة ليموزين... موت عروس حامل قبل لحظات من زفافهانرويجي يصطاد "السمكة الديناصور"حمار وحشي "منقط".. اكتشاف السبب العلمي وراء الحالة النادرةبعد طرح "آيفون 11"... صدمة لأصحاب الهواتف القديمةبعد أرامكو... هل أصبح الحل السياسي في اليمن ضرورة؟ .... د. كنان ياغيقمة أنقرة قد تكون بداية للتراجع التركي في سوريا

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

"إسرائيل" جديدة بسروال كردي...بقلم تيري ميسان

تقوم تركيا حالياً ببسط سياسة خارجية جديدة في اتجاهين، تعتزم من خلالها في المقام الأول تحقيق «القسم الوطني» لآخر برلمان عثماني، ولعله هو السبب في أنها تحتل بصورة غير مشروعة الجزء الشمالي من جزيرة قبرص، وشمال سورية والعراق، وتستعد أيضاً لغزو شمال اليونان.


وثانيا، فهي تساعد في التحضير للعملية البريطانية المقبلة في المنطقة، ولتحقيق ذلك، قامت بنشر 1500 جندي في الصومال، و35 ألفا في قطر، وهي بصدد نشر وحدة عسكرية في السودان.

كل هذه الدول مدعوة الآن لدعم الحروب الجهادية الجديدة في القرن الإفريقي، وشبه الجزيرة العربية.
كما يمكن أن تنشئ تركيا موطئ قدم لها في كل من جيبوتي وتشاد، وهما دولتان ضمن منطقة النفوذ الفرنسي.

في هذا السياق بالذات خرج لنا مؤخراً ثعبان البحر العجوز: إنشاء دويلة كردية بحيث تكون بالنسبة لفرنسا والولايات المتحدة كإسرائيل بالنسبة لبريطانيا والولايات المتحدة، ذلك هو الموضوع الحقيقي لقمة ماكرون أردوغان الأخيرة في باريس.
هذا المشروع ليس جديدا، وقد يعود لاتفاقيات سايكس بيكو، أو في كل الأحوال لمؤتمر سيفر في عام 1920.

فبينما كانت بريطانيا منهمكة في إنشاء «الوطن القومي اليهودي» في فلسطين، كانت فرنسا منشغلة في تجنيد المرتزقة الأكراد من قبيلة «ميليس»، لسحق الثورة القومية العربية في مدينتي الرقة وحلب، بيد أن مشروع دويلة كردستان لم ير النور في جنوب شرق الأناضول، خلافا لوعود الرئيس الأميركي وودرو ويلسون في ذلك الحين.
والآن بعد العديد من التحولات، هاهو المشروع الفرنسي-الأميركي يعود للظهور مع «الربيع العربي».

في عام 2011، وقع وزيرا الخارجية، الفرنسي آلآن جوبيه، والتركي أحمد داود أوغلو، اتفاقاً لم يعلن في حينه، يقضي بإنشاء دويلة كردية، ليس في تركيا، بل في شمال سورية، وقد قبل الرئيس رجب طيب أردوغان، الذي كان يعارض دائماً تلك الفكرة، بشرط أن يتمكن من ترحيل أكراد تركيا إلى تلك الدويلة.

بارك البنتاغون ذلك الاتفاق، وكانت الخطة الأميركية تقضي بإنشاء دويلة كردية في منتصف عام 2014، جنبا إلى جنب مع دويلة «سنية» لقطع طريق الحرير، وكانت هذه مهمة داعش، وقد نشرت الباحثة في البنتاغون روبن رايت خرائط هاتين الدويلتين في صحيفة «نيويورك تايمز» الصادرة في 28 أيلول 2013.
لكن المشروع أخفق مرة أخرى، على الرغم من انضمام صالح مسلم إلى الاجتماع مع رئيسي كل من فرنسا وتركيا الذي جرى في قصر الإليزيه بتاريخ 31 تشرين الأول 2014.

تعويضا عن ذلك، تصورت باريس وتل أبيب مجدداً فكرة إنشاء دويلة كردية زائفة، ولكن هذه المرة في العراق، أعلنت ستون دولة عن موافقتها على الفكرة، لكن المشروع باء بالفشل في اللحظة الأخيرة بسبب انسحاب الولايات المتحدة.

الوطن

 

في القمة التي انعقدت في 5 تموز 2018، وافق الرئيسان ماكرون وأردوغان على العودة إلى المشروع السابق: إنشاء دويلة كردية في شمال سورية، بشرطين أساسيين: أن يقطع قادتها علنا أي علاقة مع حزب العمال الكردستاني، وألا يكون لها اتصال مع البحر الأبيض المتوسط.

القرار النهائي بهذا الشأن وفقا لخالد عيسى، ممثل «وحدات حماية الشعب» في باريس، هو بيد الولايات المتحدة وحدها، التي تمكنت فعليا من تحويل كل من حزب العمال الكردستاني و«وحدات حماية الشعب»، من أحزاب ماركسية موالية للاتحاد السوفييتي السابق، إلى أحزاب فوضوية «أناركية»، موالية للولايات المتحدة.

بيد أنه حتى هذا المشروع الرامي لإنشاء إسرائيل جديدة، غير يهودية، ولكن كردية، مصيره ككل المشاريع التي سبقته منذ قرن: الفشل.


   ( الثلاثاء 2018/01/09 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 18/09/2019 - 9:18 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو...صاعقة تضرب سيارة مرتين بأقل من دقيقة في مشهد مرعب أثناء السباحة... كائن مميت يتسلل لداخل فتاة ويفتك بها في 7 أيام ضحكة مثيرة لبطة تلفت انتباه المارة... فيديو فهد مسكين يحاول افتراس حيوان النيص... فيديو حرمان سباحة من المركز الأول بسبب "ملابسها الفاضحة" شاهد.. عارضة أزياء تقدم عرضا تحت الماء فى الصين شاهد... نمر ماكر يتسلل للقضاء على تمساح في معركة مميتة المزيد ...